ABOUT US MEDIA DATA SUBSCRIPTION ARCHIVE CONTACT US INTERNATIONAL EVENTS
August 2015
 
  Published by Dar Assayad Arab Defence Journal
Highlights   المعلوماتية العسكرية تكنولوجيا الدفاع حول العالم العالم العربي تحديث السلاح الافتتاحية رسالة الناشر
موضوع الغلاف
WOWSlider generated by WOWSlider.com
jquery slider by WOWSlider.com v5.4


...
الافتتاحية
أبرمت مجموعة الدول الست وايران في فيينا بعد 22 شهرا من المفاوضات المكثفة، اتفاقا حول البرنامج النووي الايراني بهدف ضمان طبيعته السلمية البحتة بإشراف ومراقبة صارمة من قبل الوكالة الدولية للطاقة الذرية، مقابل رفع العقوبات الإقتصادية والمالية المفروضة على طهران. ينص هذا الإتفاق على استمرار حظر الأسلحة الذي تفرضه الأمم المتحدة على إيران لمدة خمس سنوات، فيما لن ترفع العقوبات المتعلقة بتسليح إيران بالصواريخ إلا بعد مرور ثماني سنوات على توقيع الاتفاق.
وبعيداً عن النتائج المباشرة والتي يبقى نجاحها رهناً بحسن النوايا حين يتخطى الاتفاق عراقيل التفاصيل التنفيذية، فإن السؤال الذي يطرحه كثيرون يدور حول نتائج تلك التسوية. فمن الناحية الجيوسياسية فإنه يعني اعترفا مباشرا من الدول العظمى بإيران كقوة إقليمية كبرى ينبغي التنسيق معها في كثير من الملفات وربما يكون الملف السوري بعد استبعادها عن مؤتمري جنيف 1 و جنيف 2 والعراقي أولها. كما والتصدي المشترك لتنظيم داعش وربما أيضا التسويات المنتظرة والمخططة للمنطقة والتي ستعيد ترسيم حدود سايكس - بيكو.
رسالة الناشر
يحفل عدد آب من الدفاع العربي بالعديد من الابحاث والمواضيع المتنوعة بين العسكرية والاستراتيجية وفي مستهلها للكاتب ريتشارد غاردنر بحث بعنوان المنصات الجوية للمراقبة والاستطلاع ويقول حول ظهور المنصات الجوية التي يعتمد عليها في الحرب العالمية الاولى اساليب الحرب كليا، ومنذ ذلك الوقت اصبحت القوة الجوية العامل الحاسم في الحروب. لكن لا يمكن للقوة الجوية وحدها ان ترجح دائما النتيجة النهائية، فقدرتها على تزويد القادة الميدانيين بمعلومات استخبارية دقيقة عن التحركات العسكرية الجوية والبرية لقوات العدو، في كافة الاحوال الجوية وبالليل والنهار، يعطي القوات الصديقة ميزة ضخمة خصوصا مع خبرتها العملية الكبيرة. من دون معلومات كهذه، ستقع القوات الصديقة في عجز تكتي واستراتيجي كبيرين، وقد عرض ذلك مصير الكثير من المعارك للخطر في السنوات الماضية.
ويضيف يعتبر علم المراقبة الجوية، الذي يتضمن الاستطلاع، ومشاهدة انتشارات العمليات الخاصة ومعلومات الهدف، بالاضافة الى انماط من الانشطة العامة، بما فيه مواقع القواعد اللوجستية وطرق الامداد. من الواجبات الرئيسية للقوة الجوية التي لا يمكن اهمالها حين توضع برامج الدفاع الجوي والتخطيط لبناء اي اسطول جوي مستقبلي.
GPS Modernization Video
Patriot Time Lapse Montage
تحديث السلاح
 
ناقش العسكريون كثيرا موضوع توفير قدرات لمراقبة مساحات واسعة من مسرح العمليات. ومن الواضح ان هذه المراقبة تعتبر عنصرا حاسما لتوفير معلومات دقيقة عن الوضع الميداني بالاضافة الى فوق الاراضي المحلية لكل دولة والقوى المتحالفة وفوق المناطق البحرية حيث تمتد مسؤولية الدولة. في الواقع هذا ليس جديدا، فالاستعمال العسكري الاول للطائرة لم يكن للمهام الهجومية او الدفاعية، انما كوسيلة اضافية لمراقبة ما فوق الافق المرئي على مستوى الارض لرؤية كيف واين تنتشر قوات العدو.
حول ظهور المنصات الجوية التي يعتمد عليها في الحرب العالمية الاولى اساليب الحرب كليا، ومنذ ذلك الوقت اصبحت القوة الجوية العامل الحاسم في الحروب. لكن لا يمكن للقوة الجوية وحدها ان ترجح دائما النتيجة النهائية، لكن قدرتها على تزويد القادة الميدانيين بمعلومات استخبارية دقيقة عن التحركات العسكرية الجوية والبرية لقوات العدو، في كافة الاحوال الجوية وبالليل والنهار، يعطي القوات الصديقة ميزة ضخمة خصوصا مع خبرتها العملية الكبيرة. من دون معلومات كهذه، ستقع القوات الصديقة في عجز تكتي واستراتيجي كبير، وقد عرض ذلك مصير الكثير من المعارك للخطر في السنوات الماضية.
يعتبر علم المراقبة الجوية، الذي يتضمن الاستطلاع، ومشاهدة انتشارات العمليات الخاصة ومعلومات الهدف، بالاضافة الى انماط من الانشطة العامة، بما فيه مواقع القواعد اللوجستية وطرق الامداد. هذه هي الواجبات الرئيسية للقوة الجوية التي لا يمكن اهمالها حين توضع برامج الدفاع الجوي والتخطيط لبناء اي اسطول جوي مستقبلي.
لم يكن هناك العديد من الاختيارات المتاحة للمراقبة والاستطلاع الجوي كالاختيارات المتاحة اليوم في الاسواق العالمية. تتوفر المنصات المناسبة في جميع الاشكال والاحجام، وتتراوح من النفاثة كاملة الطيف متعددة المحركات والطائرات التوربينية، الى الطائرات حاملات المعدات المتخصصة المتطورة من هياكل الطائرات الاخرى، كالطائرات الاقليمية وطائرات رجال الاعمال، وتطورت ايضا من طائرات متعددة المهام سريعة. وقد تزود الطائرات القتالية، مستشعرات مراقبة خاصة. تتضمن المنصات الاخرى طوافات وطائرات، بالاضافة الى جيل جديد بالكامل من المركبات الجوية من دون طيار المشغلة عن بعد التي تتألف من الطائرات ذات الاجنحة الثابتة الكبيرة، مع مدى بعيد جدا يصل القارات بعضها ببعض والمركبات الجوية دون طيار التكتية الاصغر حجما، وصولا الى المركبات الجوية دون طيار الصغيرة جدا المطلقة يدويا وطائرات دون طيار بمراوح رباعية الشفرات يمكن استعمالها في المعارك من قبل الجنود افرادا او مجموعات للبحث عن معلومات عن قوات عدوة متمركزة على بعد شارع واحد فقط. بالاضافة الى قدرات منصات هذه الطائرات، هناك الميزات التي تأتي من القدرة على توفير صور بدقة عالية في الليل، والقدرة على تنزيل المعلومات في الوقت الحقيقي الى مراكز القيادة لتعرض على الارض، بالقرب منها، او بعيدا عنها آلاف الاميال.
بينما تجذب قدرات الطوافات المُعَدة للقتال انتباه العديد من وسائل الاعلام والمسؤولين عن العمليات العسكرية، خاصة حيث تكون المعارك اللامتماثلة مطلبا مستمرا، تقوم طوافات الدعم العسكري بأدوار مهمة ايضا في تلبية متطلبات الخدمات للقوات البحرية والبرية. بالرغم من استعمال كلا من بريطانيا وفرنسا طوافات الدعم بفعالية في معارك الصحراء والادغال، كان استعمال طوافات فرسان الجو "air cavalry" من قبل القوات الاميركية في حرب فيتنام في الستينات والسبعينات، بداية استخدام مجموعات كبيرة من الطوافات الحاملة للجنود لتنفيذ هجمات جوية فعالة في مواجهة مراكز برية معادية.
عزز استخدام طوافات من الحجم المتوسط كطوافة Bell UH-i Huey، بشكل كبير حركة القوات البرية، بغض النظر عن صعوبة الارض. بالمقارنة مع جيل اليوم من طوافات الدعم، كانت الآليات القديمة ثقيلة جدا ومحدودة في قدرتها على تنفيذ العمليات. وقد حدد ذلك دائرة العمل الضيقة للطوافات بالاضافة الى الظروف البيئية الحارة والمتسمة بالارتفاع الكبير عن سطح البحر، مما حَدَّ ايضا من عملياتها بدرجة اكبر.
حول دخول الطوافات الاكبر في فترة حرب فيتنام، ذات قدرات التحميل الكبيرة مسار هذه الحرب وفي السبعينات اصبحت الطوافات الخفيفة، والمتوسطة والثقيلة من الاساسيات، لدى جميع الدول التي تتوق الى استغلال اقصى قدر من الليونة في كيفية نشر ودعم قواتها في مسارح العمليات. وشوهدت في حرب الخليج في الآونة الاخيرة، بالاضافة الى المعارك في افغانستان وفي حروب منطقة الشرق الاوسط وشمال نيجيريا، كما في اوروبا الشرقية ايضا، طوافات الدعم تلعب دورا اساسيا في المساندة.
زُوِّد الجيل الجديد من الطوافات في القرن الحادي والعشرين باحدث قمرات القيادة الزجاجية، وبمستشعرات الوعي الظرفية المتقدمة، وشاشات عرض الملاحة عبر الاقمار الصناعية والاتصالات الآمنة، وايضا باتت محركاتها ذات كفاءة عالية، لتؤدي عملها بطريقة ممتازة حتى في الحرارة الشديدة وانطلاقا من اراض مرتفعة جدا. عززت الاجراءات المحسنة لمنع دخول الرمال الى المحرك والمساعدات المرئية للطيار القدرة على تأدية المهمة والسلامة في التشغيل والحفاظ على الطوافات صالحة للعمل في الظروف الصحراوية.
تسمح القوة الاضافية لمحركات الطوافات الحديثة باجراء مهام متقدة للحفاظ على الحياة، مع حمولات جيدة في مناطق الجبال العالية، حتى عندما يكون الهواء رقيقا. يمكن ان تتغير فجأة الاجراءات العسكرية الروتينية كتوصيل المؤن الى القواعد الحدودية النائية او نقل الجنود بسرعة الى حيث تكون هناك حاجة اليهم، لتوفير الدعم الجوي الانساني الاساسي في حالات الكوارث الطبيعية او هجوم ارهابي.
خلال حملة افغانستان، كانت الفرق الطبية البريطانية محلقة في الجو باستمرار تقريبا مستخدمة طوافات Chinook المجهزة طبيا لاجراء العمليات الجراحية. وقد اعتبرت كسيارات اسعاف طائرة، وانقذت هذه النشاطات الطبية حياة العديد من المصابين بجروح بليغة.
تعتبر طوافات الدعم الطريقة الوحيدة لانقاذ الناس بعد الهزات الارضية، والفيضانات والاعاصير في الوقت المتاح، وادخال فرق المساعدة، ومعدات الطوارىء والمهندسين الى المناطق المنكوبة حيث تكون تعطلت او تدمرت وسائل النقل البري. وتوفر في بعض هذه الحالات طوافات الدعم المتوسطة اسرع استجابة وتخلق ايضا اضطرابات قليلة على سطح الارض، بينما الاضطرابات الناجمة للطوافات الكبيرة يمكن ان تتسبب بالمزيد من الضرر وتعرض البنية المتضررة اصلا وحياة الناجين للخطر.
لا شك في ان مجموعة طوافات CH-47 Chinook من Boeing هي الاكثر استعمالا في فئة طوافات الدعم الثقيلة حول العالم، بما فيه الشرق الاوسط. تضم العمليات الاقليمية مصر، المغرب، تركيا، الامارات، وتبقى طوافات Chinook في انتاج النسخات المتقدمة بما فيه نماذج G, F, D حيث البعض منها مزود بحاويات تحتوي على وقود اضافي.
تستعمل القوات الخاصة طوافات Chinook المجهزة بملاحة متقدمة ومستشعرات مراقبة تسمح بان يتم النقل بالسرعة الفائقة في الليل وعلى مستوى منخفض، باستخدام مستشعرات تجنب العوائق الارضية واجهزة المراقبة الارضية لتجنب نيران العدو البرية. اما سلاح الجو الملكي البريطاني فهو ثاني اكبر مشغل لطوافات Chinook بعد الجيش الاميركي. ولدى بريطانيا اسطول من ٦٠ طوافة Chinook مع قمرة قيادة متقدمة جديدة من شركة Thales. وستجهز كل هذه المجموعة بشاشات عرض زجاجية جديدة ونظم الكترونيات الطيران المتقدمة، بالاضافة الى مجموعة شاملة من نظم الحماية الذاتية التي توفر مستشعرات الليزر والرادار كجزء من النظم المضادة العاملة اوتوماتيكياً التي تهزم الصواريخ المقتربة.
حين ضرب مركز التجارة العالمي ووزارة الدفاع الاميركية في ايلول ٢٠٠١، كان ٥٠٠ مليون شخص من مجموع سكان الارض اي ما يعادل ٨% من العدد الاجمالي، يستخدمون الانترنت. اما اليوم، فقد بلغ عدد الذين يستعملون الشبكة العنكبوتية ما يقارب ٣ مليارات شخص اي ما يعادل اكثر من ٤٠%، من المجموع العام وبين هذين الزمنين نفذت سلسلة من الهجمات طالت المجتمع وقطاع التجارة مصدرها الميدان السيبراني، بعضها حقيقي والبعض الآخر خيالي.
تجدر الاشارة الى ان هناك احساسا متزايدا بالارباك والخوف من ان تكون الضربة الكبيرة المقبلة في مجال الارهاب السيبراني أكان من فعل دولة او المنظمات الاجرامية تتطلب اياما او اشهرا او حتى سنين للتخفيف من آثارها.
يمكن القول وعلى المستوى الابسط، ان التهديد السيبراني يشكل قلقا يترجم ردودا يقوم بها الذين يعتبرون انفسهم اهدافا. مثلا في العام ٢٠٠٦، وجدت وكالة الجو والفضاء NASA نفسها مقيدة في ما يتعلق بالتشارك بالاعمال والمعلومات التي تديرها عبر البريد الالكتروني. فعمدت الى وقف استقبال اي بريد الكتروني يحمل ملفات مرفقة. شكل هذا الامر حملا ثقيلا على كاهل موظفي الوكالة بالاضافة الى هؤلاء الذين يحتاجون الى التراسل المنتظم معها، ما اجبرهم على ايجاد حلول بديلة للتشاركة في الكميات الضخمة من المعلومات والتقارير والتحاليل.
يعتبر مثال NASA تجسيدا واقعيا للمشاكل التي تسببها الحرب السيبرانية.
في اوروبا وبعد تعطيل العمل الحكومي في استونيا والشبكات السياسية الذي قامت به مجموعة من القراصنة الاجانب في اعقاب النزاع مع روسيا، ادى تعطيل هذه الشبكات الى دق نفير الخطر بحيث اعترفت كل من السويد وبريطانيا واسبانيا بان قواعد اللعبة قد تبدلت وبدأت العمل على تطوير استراتيجيات فعالة لمواجهة التهديد السيبراني وعمدت الى نشرها.
تكثر الامثلة في هذا المجال. فقد تعرضت المواقع الالكترونية للحكومة الكندية عام ٢٠١١ لهجوم ارغم الوكالات الاقتصادية الكندية الاساسية على وقف الاتصالات لفترة. لا يبدو الامر ذو اهمية كبيرة، لكن الاثر هو اكثر من جعل المراسلة الفورية او التفاعل على مواقع التواصل الاجتماعي شبه مستحيلا بل تكمن اهمية الاثر في الحقيقة واعاقة وتأخير عملية اتخاذ القرار ونقل البيانات الالكترونية التي تدعم عددا هائلا من النشاطات اليومية، اكانت اقتصادية، تجارية، مالية، سياسية او اجتماعية. تمكن السيبرانية حتى من احداث تأخير في عملية اتخاذ القرار، اذا تزامنت مع هجوم مواز على عمليات تبادل الاسهم، وفترة عمل شبكة نقل الطاقة او نظام تسجيل الضرائب الالكتروني، ويمكن ان ترتب نتائج دراماتيكية تتراوح بين فقدان البيانات والخسائر المادية. لذا، تعد الحرب السيبرانية خبيثة، تحقق جدواها في شكل واسع، تطور التهديد وتوسع في شكل مطَّرد بالنسبة لعدد اللاعبين المؤثرين. تمثل الحكومات والقوات العسكرية المعادية بالتأكيد خطرا سيبرانيا. لكن الظهور المستمر للمجموعات الراديكالية التي عادة ما تعمل على زعزعة الوضع الاجتماعي والسياسي، بكل الوسائل التقنية المستعملة بذكاء، مع العمل على تجميع الموارد السيبرانية لدعم خططها وتنفيذها، وتوسيع رقعة التهديد الى حد لم يتم تخيله قبل عقد، اضف الى ذلك، التأثير المتنامي للجريمة السيبرانية، وهذه مشكلة يعتبرها مكتب التحقيقات الفيدرالي الاميركي التهديد الاكثر اهمية الذي يواجه الولايات المتحدة اليوم. هذا وقد نشأ وضع يضطر فيه حلف شمال الاطلسي وسلطات الامن الوطني في بلدان اخرى الى اتخاذ اجراءات حماية فعالة في مواجهة السيبرانية.
كونت الجيوش حول العالم على مدى ٢٥ عاماً الماضية، خبرة كبيرة في امور اعداد تشغيل قواعد العمليات الامامية "Forward Operating Bases" FOB للعيش فيها خلال فترات حفظ السلام، والمهام الانسانية، ومكافحة التمرد.
يمكن ان تتراوح هذه القواعد من التجمعات الصغيرة المؤلفة من العشرات من الجنود مع منشات اساسية جداً، الى قاعدة معسكر كبيرة في بعض الحالات قد تكون اكبر من المدن الصغيرة. يجب اعداد واستمرار دعم قواعد العمليات الامامية، من جميع الاشكال والأحجام، خصوصاً في المناطق التي تكون غالباً مدمرة من الحرب او من الكوارث الطبيعية، لذا يتوجب نقل جميع مواد، ومعدات ولوازم البناء ان تنقل عن طريق الجو، السفن او في قوافل عبر الطرقات. وقد ادى ذلك الى ابتكارات درامية في التكنولوجيات والنظم المستعملة لبناء هذه القواعد ولجعلها قابلة للنقل الى جميع انحاء العالم.
اصبح من الشائع الآن بالنسبة للجيوش والجمعيات العسكرية المتعددة الجنسيات مثل الناتو والأمم المتحدة العمل لاستحداث عقيدة ترفع من فعالية التخطيط وحسن تنظيم بناء هذه القواعد الامامية. وعندما تكبر القاعدة الامامية يبدأ المسؤولون، FOB لخدمة الاعداد المتزايدة في الجنود، بجلب المنشآت ووسائل الراحة الاضافية لتأمين متطلبات العدد الضخم من الجنود.
منذ بدء النزاع في اوكرانا اصبحت الحرب الهجينة موضوع نقاش أمني داخل ال NATO. بعدما بدأت روسيا ومختلف الممثلين الرسميين وغير الرسميين من الجانب الجنوبي لدول ال NATO باستعمال الاساليب الهجينة في الحرب مّما دفع حلف الاطلسي لان يضع في اولوياته هذه النظرية على الصعيدين الأمني والاستراتيجي.
اخذ الحلف الاطلسي هذا التحدّي بالاعتبار وما زال يحاول ان يجد الحلول المناسبة له. وحتى تاريخه لم يتوصّل الى مفهوم موحّد لهذا الخطر بين اعضاء NATO او الى استراتيجية موحّدة لمواجهة هذه الاخطار. يقوم هذا التقرير بتحليل التجارب التي يقوم بها NATO استناداً الى تعريف واضح وعدة دراسات لتفهم ومعالجة اخطار الحرب الهجينة لتطوير سياسة لتبنّي التوصيات التي يجب اعتمادها في استراتيجية افضل للحلف لضمان أمنه.
كيف كان العالم اليوم لو لم تَغزُ الولايات المتحدة الاميركية العراق. وكيف كانت الخيارات الاستراتيجية الاميركية الآن؟ كلها تساؤلات يحاول هذا البحث الاجابة عليها.
ان مطلق لاعب في لعبة الفيديو الشعبية يعلم تماما ان عليه ان يكون في موضع الامان قبل التورط الخطير والغبي في غزو بلد آخر. وقد بدا ذلك واضحا في الاشهر القليلة الاولى من غزو العراق العام ٢٠٠٣ اذ ان الحرب لم تأتِ وفقا لما خطط لها اصحابها. فالاخفاق في ايجاد اسلحة الدمار الشامل كان بداية الكارثة تلاه فشل المصالحة عند المعالجة، وانهيار الدولة وعدم كفاءة المنفذين.
ماذا لو كنا استبعدنا الحرب ولم نغزُ العراق؟ وكيف كانت لتبدو خيارات اميركا الاستراتيجية الآن وفي الشرق الاوسط؟
عام ٢٠٠٣، كانت سياسة الاحتواء المزدوج مشكلة تتطلب حلا.
كيف كانت الولايات المتحدة تستطيع ادارة دولتين عدائيتين متقاربتين في حدودهما؟ اليوم يؤكد العقلاء من الخبراء انه في الاحتواء المزدوج يكمن الحل لهذه المشكلة. ان العداء المزمن بين نظام الملك صدام حسين والجمهورية الاسلامية في ايران يعني ان ايا من الدولتين لا تستطيع بسط نفوذها على الخليج.
في حرب العراق، اصبح مفهوم الاحتواء المزدوج في سلة مهملات القضايا الادارية، مما يعني ان العراق لم يعد له اي دور استراتيجي وبالتالي انتشر النفوذ الايراني في كل من العراق وسوريا ولبنان. في حين ان الولايات المتحدة لم تعد قلقة على مصير صدام حسين، فقد كرست اهتمامها العسكري والسياسي ليس فقط لابقاء حكومة بغداد، وانما ايضا لمقاومة النفوذ الايراني في المنطقة.
من الصعب تصنيف وقع الحرب العراقية على الربيع العربي. لذلك اعتقد صانعو الحرب ان تأسيس نظام ديمقراطي في العراق سيؤدي لردود فعل ضد الانظمة الاستبدادية في المنطقة، وينجو من ذلك اصدقاء اميركا كمصر والسعودية ودول الخليج. كان ذلك ليحدث العام ٢٠١١، لكن لاحقا اكثرية دول المنطقة خلصت الى القول ان غزو العراق فشل فشلا ذريعا. في الحقيقة، ان ثمار الربيع العربي جاءت محدودة في احسن الاحوال. فتونس كانت افضل مثال لنجاحه، بينما وقعت ليبيا في فوضى دموية، اما في مصر فاستلمت القوى النظامية الحكم، وسوريا تعيش الآن صراعا عنيفا ووحشيا لا نهاية له. ان نتيجة غزو العراق عام ٢٠٠٣ اظهرت عدم قدرة الولايات المتحدة على التهرب من الالتزامات تجاه حكومة العراق، وما زال سلاح الجو الاميركي يشكل الغطاء الجوي في اجواء العراق وتحاول اميركا جاهدة تدريب قوات الجيش العراقية. هنا يتبادر السؤال: هل كان الاحتواء المزدوج محكما للمدى الطويل؟
العالم العربي
 
بدأت الكويت مناقشات لشراء ما يصل إلى 28 مقاتلة Eurofighter، وفق ما أشار مصدر على علم بالمحادثات.
تناقش الكويت الصفقة مع وزارة الدفاع الإيطالية والقوات الجوية الإيطالية وشركة Alenia Aermacchi الإيطالية التي هي شريكٌ في شركة Eurofighter التي تقود حملة تسويق Eurofighter في الكويت.
وقال المصدر أن المحادثات بدأت في 31 ايار/مايو وشارك فيها ممثلون عن وزارة الدفاع الإيطالية، والقوات الجوية وشركة Alenia Aermacchi في الكويت.
أضاف المصدر أن المحادثات تناولت احتمالية الاستحواذ على سربين من الطائرة - أو بين 24 و28 طائرة - إضافة للتدريب واللوجيستيات.
وبموجب اتفاق التعاون العسكري الموقع بين إيطاليا والكويت، تم بالفعل تدريب مجموعتين من الطيارين الكويتيين في مدرسة تدريب القوات الجوية الإيطالية في ليتشي جنوب إيطاليا.
يأتي التقرير الذي يفيد بأن الكويت تجري محادثات مع إيطاليا بعد تقارير أفادت بأن الحكومة الأميركية عقدت مناقشات مع الكويت لبيع ما يصل إلى 40 طائرة Boeing F/A-18 E ومقاتلات F Super Hornet الهجومية.
وأشار مصدر آخر إلى أن الصفقة الكويتية لمقاتلات Eurofighter لن تؤثر بالضرورة على صفقة عسكرية أجنبية محتملة لطائرة Boeing.
وقال هناك دائماً احتمالية تقسيم الشراء، فالمحادثات مع الحكومة الأميركية بشأن صفقة Super Hornet لا تزال تتحرك للأمام.
وتقوم الكويت بتقييم المقاتلات الجديدة منذ عامين.
ستكون صفقة Eurofighter بمثابة أخبار جيدة للائتلاف الأوروبي الذي يصنّع الطائرة، والذي يضمّ شركة Finmeccanica الإيطالية وBAE Systems وAirbus، وذلك بعد حصول مقاتلات Rafale الفرنسية على طلبيات جديدة من مصر وقطر.
وإلى جانب القوات الجوية البريطانية والإيطالية والأسبانية والنمساوية والألمانية، تعمل السعودية أيضًا بمقاتلات Eurofighter، كما قدمت عمان طلبات للحصول عليها.
وقعت Lockheed Martin مؤخرا عقدا لتسليم حواضن استهداف متقدمة نوع Sniper لسلاح الجو الملكي الاردني لدعم المتطلبات العلمانية الملحة. ستسلم Lockheed Martin بموجب العقد ١٠ حواضن Sniper، كما ستؤمن بداية دعم الدمج في اواخر هذه السنة. وينفذ السلاح المذكور حاليا مهمات القصف الدقيق مع خمس حواضن Sniper حققها للعام ٢٠١٤. يقول السيد Rich Lovette مدير البرنامج الدولي لحاضن Sniper في شركة Lockheed Martin Missiles and Fire Control، ان حواضن Sniper سوف تمكن سلاح الجو الاردني من ان يقوم بكشف الاهداف البعيدة المدى والتعرف عليها وتأمين مراقبة مستقرة ومستمرة لكل المهمات بما فيها الدعم الجوي القريب للقوات البرية.
تسلمت العراق اول دفعة طائرات حربية من طراز F-16 الاميركية الصنع، حطت في ٢٠ تموز ٢٠١٥ الماضي، على ارض العراق وتمثلت في اول مجموعة من اربع طائرات يقودها طيارون عراقيون، كما ظهر على صفحة التواصل الاجتماعي لسلاح الجو العراقي، وتهدف هذه الطائرات الى تعزيز القدرات العسكرية العراقية المتواهنة، وقد ورد في خبر عاجل على صفحة وزارة الدفاع الالكترونية (Website) وصول الطائرات الاربع F-16 الى قاعدة البلد الجوية شمال بغداد، وهذا ما اكدته وكالة الصحافة الفرنسية AFP من مكتب رئيس الحكومة العراقي.
كذلك اكد ممثل الرئيس الاميركي ومبعوث التحالف الدولي ضد المجموعات الجهادية للدولة الاسلامية Brett Mc Gurk، ان الطائرات قد وصلت. واردف عبر شبكات التواصل الاجتماعي قائلا: بعد سنوات من التحضير والتدريب في الولايات المتحدة، هبط الطيارون العراقيون بأول سرب من طائرات F-16 في العراق.
تأخر تسليم الطائرات في الآونة الاخيرة بسبب الخطر الذي كان يحف بقاعدة البلد الجوية على بعد ٧٠ كلم من بغداد حيث كان مقاتلو الدولة الاسلامية ما يزالون يقاتلون قوات الحكومة العراقية ليس بعيدا عن قاعدة البلد الجوية.
يذكر ان العراق كان قد طلب ٣٦ طائرة F-16 ولكن الولايات المتحدة تأخرت في تسليمها. لم تأتِ طائرات التعزيز الاولى سوى بعد ان هددت الدولة الاسلامية باحتلال بغداد، وكان سبق ان عززت روسيا وايران الطيران العراقي بنفاثات Sukhoi الروسية الصنع.
يذكر ان طيارا عراقيا قتل بتحطم طائرته خلال التدريب في ايريزونا - الولايات المتحدة.
الهدف من تسليم طائرات F-16 المتطورة، هو تعزيز قدرة القوات الجوية العراقية وبالرغم من استيلاء الدولة الاسلامية (IS) على بعض الطائرات الاجنبية في العام الماضي، يبدو ان عملية التسليم لطائرات F-16 لن تُغير من مجريات الحرب ضد الدولة الاسلامية، اذ ان الضربات الجوية تقوم بها قوات التحالف يوميا باستعمال طائرات اميركية مستمرة من فترة طويلة.
كما ان فرنسا وبواسطة طائراتها الحربية RAFALE تشارك في الضربات الجوية التي بلغت ٥٢٠٠ ضربة منذ آب ٢٠١٤ وقد قتل ثمانية مدنيين في احدى ضواحي بغداد عندما ألقت طائرة Sukhoi قنبلة عن طريق الخطأ ابان عودتها الى قاعدتها.
نشر تنظيم داعش شريطا يعرض مشاهد جديدة لعمليات القتل الجماعية التي نفذها قبل أكثر من عام بحق مئات المجندين العراقيين، في ما بات يعرف باسم مجزرة سبايكر.
وكان التنظيم الذي سيطر على مساحات واسعة من شمال البلاد وغربها في حزيران 2014، أقدم بعد أيام على بدء الهجوم، على أسر مئات المجندين من قاعدة سبايكر العسكرية قرب مدينة تكريت مركز محافظة صلاح الدين، قبل إعدامهم رميا بالرصاص. وتفاوتت التقديرات حول عدد هؤلاء، إلا أن أعلاها يشير إلى نحو 1700 مجند.
ويظهر الشريط الذي تقارب مدته 23 دقيقة، ونشر عبر منتديات إلكترونية متطرفة، إعدام مئات المجندين المكدسين جنبا إلى جنب مقيدي الأيدي، عبر إطلاق النار عليهم من مسدسات ورشاشات.
وقام العديد من هؤلاء بالتوسل لعناصر التنظيم المتطرف قبل إعدامهم، محاولين إقناعهم بأنهم انضموا إلى القوات الأمنية قبل أيام معدودة فقط.
ويظهر الشريط نقل المجندين في شاحنات كبيرة ورميهم منها، واقتيادهم إلى حفرة كبيرة حيث تم إطلاق النار عليهم وهم ممددون أرضا. كما تم إعدام العديد منهم ليلا، قبل أن تقوم جرافة بجرف جثثهم المكدسة.
وأعلنت السلطات العراقية في العاشر من حزيران الماضي أنها عثرت حتى تاريخه، على رفات نحو 600 من ضحايا سبايكر، في مقابر جماعية في تكريت التي استعادت السيطرة عليها من التنظيم مطلع نيسان.
ويأتي نشر الشريط بعد أيام من إصدار المحكمة الجنائية المركزية أحكاما بالإعدام شنقا على 24 متهما في قضية سبايكر، بعد جلسة محاكمة استمرت بضع ساعات، واستندت إلى إفادات الموقوفين الذين قالوا في المحكمة إن الاعترافات أخذت منهم تحت التعذيب.
أكدت دول مجلس التعاون الخليجي أن أمنها كل لا يتجزأ، وشددت على أهمية التنسيق والتعاون في التصدي لآفة الارهاب الخطيرة التي تستهدف قيم الدين الاسلامي وأمن واستقرار دول المجلس عبر اشاعة ثقافة الكراهية والتشويه المتعمد للعقيدة.
وفي بيان ختامي صدر بعد اجتماعهم الاستثنائي في مطار الكويت الاول، أكد وزراء داخلية دول مجلس التعاون على دور علماء الدين ووسائل الاعلام في ايضاح الصورة الحقيقية للاسلام الوسطي المعتدل البعيد عن الغلو والتطرف والعنف.
وشدّد الوزراء على ضرورة مضاعفة الجهود الدولية لمواجهة هذه الآفة والعمل على استئصالها والتنسيق والتعاون في مجال مكافحة الارهاب وتجفيف منابع تمويله عبر تكثيف التعاون بين الاجهزة المعنية في دول مجلس التعاون ونظيرتها في دول العالم بهدف القضاء على ظاهرة الارهاب.
وعبّر الوزراء عن صادق تعازيهم ومواساتهم الى أمير الكويت الشيخ صباح الاحمد، والى ذوي الشهداء وحكومة وشعب الكويت، اثر حادث التفجير الارهابي الذي وقع في مسجد الامام الصادق. واكدوا أن هذا الانفجار الارهابي هز مشاعر مواطني دول مجلس التعاون الخليجي والشعوب العربية والاسلامية، داعين المولى أن ينعم على المصابين بالشفاء العاجل وأن يحفظ دولة الكويت وشعبها العزيز من كل مكروه.
وأعرب وزراء الداخلية عن تقديرهم واعتزازهم بالروح الوطنية العالية التي اظهرها شعب الكويت بتكاتفه وتضامنه وتمسكه بوحدته الوطنية، مما وجه رسالة بالغة الدلالة الى الجهات التي تسعى الى اشعال نار الفتنة الطائفية وتمزيق النسيج الاجتماعي، وأن نواياهم الشريرة وخططهم الاجرامية لم تلقَ الا الفشل الذريع.
كما دان الوزراء بشدّة الاعمال الارهابية التي تستهدف شعوب دول المجلس واستقرارها، مؤكدين أن هذه الاعمال الارهابية لا علاقة لها بالدين الاسلامي الحنيف وقيمه السمحاء التي تنبذ العنف وقتل الانفس البريئة والتسبب بالدمار والخراب.
واستذكر الوزراء الاعمال الارهابية التي ارتكبتها ايادي الارهابيين في الآونة الأخيرة في كل من السعودية والبحرين واعتداءاتهم المستنكرة ضد دور العبادة في كل من مدينتي الدمام والقديح بالمملكة العربية السعودية واستهداف موكب إغاثي من دولة الامارات العربية المتحدة بالصومال.
تسلمت القوات المصرية ثلاث مقاتلات فرنسية من طراز رافال من جملة 24 طائرة اشترتها في شباط الماضي.
وسلمت الطائرات رسميا في قاعدة إيستر الجوية جنوب فرنسا، وتشمل الصفقة الفرنسية 24 مقاتلة حديثة لها إمكانيات فنية وتكنولوجية عالية جدا تم توقيعها مع الجيش المصري، وتعد مصر أول مستخدم لتلك الطائرة في العالم بعد الجيش الفرنسي.
وقال سفير مصر لدى باريس السفير إيهاب بدوي: إنَّ صفقة مقاتلات الرافال تعد تجسيدًا لقوة العلاقات والثقة المتبادلة بين مصر وفرنسا، وعلى الإرادة السياسية المشتركة التي سمحت بإتمام المفاوضات الخاصة بهذه الصفقة في زمن قياسي وبتعزيز التعاون الثنائي في المجالات الدفاعية.
وأضاف السفير بدوي، في كلمته اثناء حضوره مراسم تسليم الطائرات أنَّ هذه الصفقة تؤكّد عمق علاقات الصداقة الفرنسية المصرية وعلى الرؤية المشتركة للبلدين إزاء التهديدات الاقليمية والدولية.
وشدّد على حرص مصر على إقامة علاقات مع كل دول العالم والمساهمة في مستقبل أفضل للجميع، وعازمة على محاربة قوى الإرهاب والظلامية التي تهدف إلى نشر الفوضى في كل مكان.
حول العالم

أخبار متفرقة
المواضيع الاكثر قراءة
HIGHLIGHTS
VERTICAL SUPPORT
Richard Gardner looks at the market for general purpose military support helicopters
While the capabilities of dedicated attack-helicopters attract plenty of attention in the media and amongst military operators, especially where asymmetric warfare is an ongoing requirement, it is the availability of gener ...
<< read more