ABOUT US MEDIA DATA SUBSCRIPTION ARCHIVE CONTACT US INTERNATIONAL EVENTS
Feb 2017
 
  Published by Dar Assayad Arab Defence Journal
Highlights   المعلوماتية العسكرية تكنولوجيا الدفاع حول العالم العالم العربي تحديث السلاح الافتتاحية رسالة الناشر
آيدكس ونافدكس 2017 لأحدث تكنولوجبا الصناعات العسكرية
حجز كامل للمساحة يعكس نجاحاً متزايداً
بعد النجاح الكبير الذي شهدته الدوره السابقة لمعرض آيدكس في العام 2015 من خلال مشاركة ما يزيد عن ألف و 200 عارض من جميع أنحاء العالم وحضور أكثر من 101 ألف زائر ومشارك وتوقيع صفقات تجاوزت 18.3 مليار درهم، من المنتظر أن يشهد المعرض هذا العام نجاحا مماثلا بعد أن أعلنت شركة أبوظبي الوطنية للمعارض أدنيك ADNEC حجز المساحات الداخلية والخارجية كاملة المخصصة لمعرضي ومؤتمري الدفاع الدولي آيدكس 2017 IDEX 2017 والدفاع البحري نافدكس 2017 NAVDEX 2017 التي ستقام فعاليتهما خلال الفترة من 19 إلى 23 شباط/فبراير 2017 بمشاركة كبريات الشركات المتخصصة في الصناعات الدفاعية على الصعيدين المحلي والدولي.

وقال حميد مطر الظاهري الرئيس التنفيذي لشركة أبوظبي الوطنية للمعارض ومجموعة الشركات التابعه لها في تصريح له إن حجم إقبال كبرى المؤسسات الدولية المتخصصة بالصناعات الدفاعية يعكس المكانة المتميزة لمعرضي ومؤتمري أيدكس ونافدكس باعتبارهما من أبرز المنصات الدولية التي تعرض أحدث ما توصلت إليه التقنيات العالمية في هذا القطاع الحيوي.
وأضاف أن شركة أبوظبي الوطنية للمعارض تعمل بالتعاون مع القيادة العامة للقوات المسلحة على وضع الخطط والآليات اللازمة وتوظيف الإمكانات كافة التي من شأنها الإخراج الأمثل لهذه الفعاليات وذلك من خلال التنسيق مع المؤسسات الوطنية كل حسب اختصاصها والتواصل مع كبرى الشركات الدولية المتخصصة بالصناعات الدفاعية وصولا إلى تعزيز حجم مشاركتها وحضورها في الدورة المقبلة للمعرضين.
وأكد الظاهري أن حجم الإقبال الكبير من قبل أقطاب الصناعات الدفاعية يأتي محصلة طبيعية للجهود التي بذلتها شركة أبوظبي الوطنية للمعارض للتسويق لفعاليات المعرضين والتي شملت المشاركة في العديد من المعارض والفعاليات المتخصصة بهذا القطاع إضافة للجولات المكوكية التي قام بها فريق المبيعات في الشركة إلى العديد من الشركات المصنعة ومقدمي الخدمات الدفاعية والتي استمرت أكثر من عام.
بدوره قال سعيد بن خادم المنصوري مدير معرضي ومؤتمري آديكس ونافدكس 2017 إن القرار الصائب الذي قامت أدنيك باتخاذه بفصل فعاليات معرض ومؤتمر الأنظمة غير المأهولة يومكس ليقام بصورة مستقلة عن معرض آيدكس قد أسهم في توفير مساحات إضافية للعارضين الجدد ، حيث ستقام فعاليات معرضي ومؤتمر أيدكس ونافدكس على كامل المساحة المخصصة للعروض الداخلية والخارجية والتي تتجاوز ال 133 ألف متر مربع. و بين المنصوري أن فريق العمل في شركة " أدنيك " بالتعاون مع اللجنة المنظمة لفعاليات المعرض ودعم القوات المسلحة يقوم حاليا بالإعداد لتنظيم المؤتمرات المصاحبة لفعاليات المعرضين والتي من المقرر أن يشارك فيها نخبة من قادة الجيوش وكبار المتخصصين والخبراء على الصعيدين الإقليمي والدولي وفيما يلي نبذة عن بعض الشركات العارضة:

MBDA
صرح الرئيس التنفيذي لشركة MBDA السيد Antoine Bouvier أننا دائما بحاجة الى الإبتكار لمواجهة التقشف في الموازنات وتحديات السوق والتنافس الشرس. إن على MBDA أن تبتكر لكي نحدث تمييزا وفرقا. وفي إطار هذه التوجهات فقد نجحت الشركة بتحقيق تقدم كبير إن كان في إجراء تجارب على أسلحة جديدة أو الفوز بعقود بيع رفعت من أسهمها ووضعتها في المصاف الأول للشركات المنتجة للصواريخ.
أجرت MBDA - Deutschland مؤخرا تجارب ناجحة على الصاروخ الخفيف Enforcer في ألمانيا على مسافات 1000 و 2000 متر حيث تم استعمال القاذف الجديد الخفيف الوزن المصنوع من الألياف الكربونية Carbon - Fibre التي تطورها الشركة في إيطاليا. وفي أيلول الماضي تقدمت MBDA Deutschland بعرض لتطوير نظام الدفاع الجوي الألماني TLVS والذي يرتكز على تكنولوجيا MEADS التي تؤمن الحماية القصوى ومراقبة على مدى 360 درجة مع تقنية Plug & Play التي تسمح بتركيب أو نزع مستشعرات جديدة وتأمين انتشار سريع. والمعروف أن نظام TLVS يعمل بطاقم أصغر وسعره أقل من مثيلاته ويعمل بالتنسيق مع نظم القوات الحليفة Interoperability ومن المتوقع أن يتم توقيع العقد في ربيع العام 2017.
وتقوم MBDA Deutschland بمواصلة التجارب على سلاح الليزر High - energy laser effector وسوف تنتقل بعدها من مرحلة التجارب إلى مرحلة التصنيع. فقد أجريت التجارب بنجاح على هدف جوي Quadcopter وقد صرح المدير العام Thomas Gottschild أن هذا النظام يعتبر رائدا بين أقرانه كونه أثبت فعاليته في تحديد الأهداف وملاحقتها في كافة الظروف المناخية، في الشتاء والعواصف أو في الليل والنهار. وفي هذا المجال أيضا ستقوم UK Dragonfire وهي تجمع من MBDA & QinetiQ & Leonardo بإجراء التجارب على Laser Directed Energy Weapons (DEW) Capability Demonstrator لقاء عقد بلغت قيمته 30 مليون دولار.
بعد نجاح تزويد مقاتلات تايفون Typhoon التابعة للسلاح الجوي الملكي بالصاروخ جو - أرض Brimstone قامت Boeing وMBDA بإجراء التجارب على هذا الصاروخ لتركيبه على طوافات Apache AH-64E والتي أثبتت نجاحها في كافة ظروف التحليق إن كان بثبات أو عند إجراء المناورات ضد الدبابات الثقيلة والعربات المجنزرة الثابتة أو المتحركة مع العلم أن Brimstone هو الصاروخ الفعال الذي يستعمل حاليا في العمليات فوق سوريا والعراق وهو أثبت فعاليته من الأرض والبحر ومن المقاتلات أو الطائرات غير المأهولة. تنوي القوات الجوية الملكية أيضا تزويد الطائرات غير المأهولة Protector Remotely Piloted Air System بصواريخ Brimstone وإذا صحت التوقعات ستزود Certifiable Predator B وهي من إنتاج GA-ASI بهذا النوع من الصواريخ الذي يتميز بإمكانية تركيبه على كافة المنصات الجوية وما يستتبع ذلك من توفير في النواحي اللوجستية وخاصة في التدريب.
وكانت MBDA قد حازت على عقد من وزارة الدفاع البريطانية مدته 10 سنوات لتزويد 8 فرقاطات من البحرية الملكية Frigate Type 26 بنظام الدفاع الجوي Sea Ceptor للدفاع الذاتي وعن السفن المحيطة ضد الهجمات الجوية والصوارخ البحرية. وهذا العقد يدل على الثقة بهذا النظام والذخيرة Common Anti - Air Modular Missile CAMM التي يمكن دمجها بسهولة على المنصات البحرية.
وما زال الصاروخ المضاد للدروع MMP يلقى رواجا كبيرا, ومن جديده تركيبه على عربة القوات الخاصة SHERPA من Renault Trucks وكذلك تركيبه على برج آلي يسمى IMPACT على عربة Dagger من Renault Trucks أيضا وعلى البرج T40 الذي ستزود به العربة القتالية JAGUAR .
كلام صورة رقم 2: صواريخ MMP على عربة DAGGER من MBDA

صواريخ ASTER من MBDA
لقد تم تطوير عائلة صواريخ أرض - جو ASTER بقيادة شركة MBDA من ضمن مشروع Future Surface-to-air FSAF الذي يقضي بإنتاج منصات صواريخ بحرية وأرضية مضادة للأهداف الجوية للقوات المسلحة الفرنسية والإيطالية. وقد انضمت بعد ذلك المملكة المتحدة لتطوير نظام ثالث مضاد للأهداف الجوية ويستعمل الصواريخ ASTER عرف ب Principal Anti Air Missile System PAAMS. أما صواريخ ASTER التي تم عقد اتفاقات لصنعها والتي بلغ عددها 1800 صاروخ تم تسليم 1300 منها وتسليم 55 نظاما كاملا فتتضمن الأنواع التالية:
كلام صورة رقم 3: Aster 15 SAAM يطلق من بارجة حربية

١ - SAMP/T: هو نظام أرضي Ground based air Defence System ضد الأهداف الجوية التي تحلق على ارتفاعات متوسطة 120 KM وتستعمل صواريخ Aster 30 للقوات الفرنسية والإيطالية وهو يتألف من نظام سيطرة ومنصة تتألف من 8 أنابيب تطلق الصوارخ عاموديا وبنمط سريع مركبة على عربات Astra/Iveco و Renault-KERAX 8x8. هذا النظام يمتاز بالمرونة والعملانية بحيث يؤمن إصابة مباشرة Hit-to-Kill ويمكنه اعتراض الصواريخ البالستية التي يبلغ مداها 600 Km.
2- SAAM Surface-to-Air Anti Missile:هي منظومة بحرية Naval air defence System تستعمل صواريخ Aster 15 يبلغ مداها 30 Km مضادة للأهداف الجوية التي تحلق على إرتفاعات منخفضة أو متوسطة Short to Medium Range وكذلك السفن الحربية والصواريخ المضادة للرادارات. تحتوي المنظومة على ثمانية أنابيب صواريخ تطلق عاموديا وهي مماثلة للطراز الفرنسي والإيطالي إنما تتمايز بالنسبة لنظام السيطرة على النيران فالصواريخ الفرنسية تستعمل الرادار Thales - Arabel أما الإيطالية فتستعمل Selex - EMPAR. والذي يعطي هذا النظام تميزه عن غيره من النظم هو المستشعر RF seeker ونظام التوجيه بطريقة القصور الذاتي Inertial Guidance.
3- PAAMS Principal Anti-Air Missile System هو نظام يعمل بكافة الإتجاهات 360 درجة ويؤمن الدفاع على مختلف الإرتفاعات من المنخفضة حتى العالية Short to Long Range للأسطول البحري كونه يحتوي على 3 قدرات عملانية في منصة واحدة: الدفاع الذاتي عن السفينة التي تحمل الصواريخ و الدفاع الجوي عن السفن القريبة المواكبة و الدفاع القريب والبعيد عن سفن الأسطول المنتشرة, ضد الصواريخ التي تطير بسرعة أدنى أوأعلى من سرعة الصوت sub or supersonic والطائرات المسيرة عن بعد UAV. هذا النظام بإمكانه إطلاق في نفس الوقت 48 صاروخا من أنابيب Sylver A50 ومن النوعين Aster 15 و Aster 30. الطراز الذي تستعمله البحرية الملكية المعروف تحت إسم Sea Viper يستعمل الرادار BAE Systems SAMPSON أما الطرازين الفرنسي والإيطالي فيستعملان الرادار EMPAR.
كلام صورة رقم 4: منظومة MEADS : الرادار وعربة القيادة ومنصة الإطلاق من MBDA

وقد رحبت MBDA بمساهمة إيطاليا واشتراكها في مشروع ASTER 30 Block 1 NT ففي كانون الأول/ديسمبر الماضي أبلغت OCCAR شركة Eurosam المؤلفة من MBDA و Thales للبدء بمشروع يقضي بتطوير الطراز الجديد B1NT وتحديث SAMP/T الذي يستعمل حاليا من قبل القوات الجوية الفرنسية والإيطالية. إن هذا المشروع يساهم في تقوية حلف الناتو NATO ويسمح بإطلاق النوعين من الصواريخ من نفس المنصات البحرية وقد أعلنت إيطاليا عن رغبتها بتركيب هذا النظام على متن OPV من طراز Pattugliatori Polivalenti d"Altura.

LEONARDO
اعتبارا من أول العام 2017 أصبحت الشركة Leonardo - Finmeccanica تعرف فقط تحت إسم Leonardo وهذا الإسم مشتق من إسم الرسام الكبير ليوناردو دافنشي الذي رسم لوحة الموناليزا والذي وضع أيضا تصاميم لطائرات هيليكوبتر.
Leonardo تعزز وجودها في المملكة المتحدة بالرغم من BREXIT:
بتاريخ 12 كانون الثاني/يناير 2017 وفي مؤتمر صحافي عقد في لندن صرح الرئيس التنفيذي والمدير العام لشركة Leonardo السيد Mauro Moretti: أنه وبدعم ومساندة من الحكومة البريطانية ستستمر الشركة بتوسعة أعمالها والإستثمار في المملكة المتحدة ملتزمة معها بشراكة طويلة الأمد. وبذلك ستدمج كل فعاليات الشركة تحت إسم واحد Leonardo MW Ltd وهو مستوحى من AgustaWestland المشهورة في عالم الطوافات و Marconi المشهورة في عالم الإلكترونيات والتي ستصبح من أكبر الشركات في بريطانيا التي تشغل 7100 عامل وموظف. أما الشركات المنضوية تحت هذا الإسم الواحد Single Entity فهي AgustaWestland وSelex ES وFinmeccanica UK و DRS Technologies وقد عين على رأسها السيد Norman Boone. وكانت الشركة قد حازت على عقد من وزارة الدفاع البريطانية لتقديم الدعم والتدريب WIST ل 62 طوافة Wildcat AW 159 تعمل في البحرية الملكية والجيش البريطاني مدته 5 سنوات إبتداء من العام 2017.
LEONARDO تعزز وجودها في الإمارات العربية المتحدة UAE: تعزز مجموعة LEONARDO وجودها في دولة الإمارات العربية المتحدة UAE من خلال تنفيذ عدة برامج مهمة مع القوات البحرية الإماراتية. وفي هذا المجال تقوم شركة Selex ES بتأمين أنظمة إدارة القتال التي ستدمج بالأنظمة الدفاعية التي تنتجها كل من شركتي Leonardo وMBDA لأكثر من 30 وحدة بحرية من الطرازات المختلفة. كما تبدي مجموعة Leonardo اهتماماً كبيراً ببرامج المراقبة الأرضية والساحلية ومراقبة المرافئ وتعمل من خلال المشاريع المشتركة مثل المشروع المشترك لخدمات الطيران Agusta Westland Aviation Services: AWAS بين طيران أبوظبي Abu Dhabi Aviation: ADA وشركة Agusta Westland والمساهمين الصناعيين مثل شركة Tawazun Precision Industry: TPI التي تعتبر جزءاً من شركة .EDIC Emirates
الأسلحة والعتاد الحديث من LEONARDO: يعد الطوربيد خفيف الوزن A244/S Mod 3 من شركة ليوناردو ديفانس سيستمسز Leonardo Defense Systems من الجيل الأحدث ضمن عائلة A244/S المبرهنة والذي تستعمله 16 بحرية من كل أنحاء العالم؛ مصمم لمواجهة التهديدات التي تشكلها الغواصات النووية والتقليدية المعاصرة المزودة بأجهزة مضادة. فهو خفيف الوزن ويمكن إطلاقه في المياه العميقة أو على الساحل كما يمكن إسقاطه بواسطة الطوافات مع مظلة لتخفيف حدة السقوط.
كلام صورة رقم 5: الطوربيد A 244S من ليوناردو
يضم نظام OTO STRALES من ليوناردو ديفانس سيستمسز ثلاثة مكونات أساسية: مدفع بحري 76/62 ، ذخيرة موجهة OTO DART ونظام توجيه عامل بالترددات الراديوية إلى جانب إلكترونيات مشتركة؛ مما يمكّن من الإشتباك مع عدة أهداف مناورة في آنٍ واحد بهدف قمع التهديدات القادمة من الجو Air Defence أو من المراكب البحرية Anti Surface بحدها الاقصى. أما مميزات الذخيرة الموجهة DART Guided Projectile فهي شكلها الآيروديناميكي الذي يخفف الإحتكاك بالهواء مما يزيد من سرعة القذيفة كما وانها تتبع في مسارها شعاعا من الترددات الراديوية مما يسمح بتغيير مسارها أثناء الطيران.
كلام صورة رقم6: المدفع 76/62 OTO Strales System
من العتاد البحري الجديد الذي من المنتظر أن تقدمه ليوناردو كما فعلت في Euronaval السونار ATAS Active Towed Array Sonar الذي ستزود به البحرية الإيطالية في إطار تحديثها. يعد هذا السونار من أصغر وأفعل أجهزة السونار الموجودة في السوق كونه يكشف ويحدد مواصفات الأهداف على مسافات بعيدة وعلى عمق يتعدى 300 متر بينما يبلغ طوله متر واحد فقط ووزنه 8 طن وباستطاعته بعد إلتقاط الموجات الصوتية الصادرة عن الهدف تحديد نوعه بواسطة قاعدة البيانات المزود بها. و سيشاهد الزائرون في آيدكس 2017 قدرات بحرية جديدة مثل الرادار الثابت Fixed Face Radar وأجهزة التعرف على الصديق والعدو Friend or Foes ومستشعرات تعمل بالأشعة ما دون الحمراء لتحديد الأهداف و نظم إتصالات مدمجة و أجهزة راديوية متصلة بالأقمار الإصطناعية. ومن التجهيزات الجديدة Naval Cockpit التي تسمح بدمج العمليات على السفينة مع نظم القتال والأسلحة.
وشركة Leonardo رائدة في صنع الطوربيدات ومن أشهرها Black Shark الذي يتم توجيهه بواسطة سلك وهو متقدم جدا من الناحية الإلكترونية والتقنية والعملانية ويمكن إطلاقه من عدة منصات مثل الغواصات أو السفن الحربية أو عن الشاطىء ويمكنه التعامل مع كافة الأخطارالموجودة تحت أو فوق الماء.
اختار الجيش الدانمركي نظم المهمات والمستشعرات GVA Generic Vehicle Architecture التي تتشارك به كافة الآليات بالمعطيات والصور لتركيبها على مختلف العربات التي يبلغ عددها حوالي 500 ومن بينها عربات الدوريات المدرعة الجديدة من نوع Piranha والدبابات Leopard II وبهذا العقد تكون ليوناردو قد فازت على شركتين متنافستين تقدمتا بعروض مماثلة.
وفي المجال البحري والجوي زودت ليوناردو القوات الجوية الأندونيسية بنظام SAGE الذي سيركب على طائرات الدورية البحرية Maritime Patrol Aircraft MPA لتنفيذ مهمات المراقبة والإستطلاع وجمع المعلومات ISR Missions وتقوم الشركة بترقية وإعادة تأهيل 25 طوافة Agusta Westland AW101 Merlin MK-4 لصالح القوات الجوية الملكية البريطانية وسيبدأ التسليم إبتداء من 2017 ولغاية العام 2020 . وكذلك ستعمد إلى تزويد الطوافة المسيرة عن بعد MQ-8C Fire Scout Helicopter برادار AESA Osprey الذي سيسمح بالمرقبة عن مسافة أبعد لصالح خفر السواحل وأجهزة مراقبة الحدود.
في شهر كانون الأول/ديسمبر من العام السابق بدأت التجارب الأولى على الطوافة المسيرة عن بعد SW-4 " Solo " للتأكد من إمكانياتها العملانية في الأحوال العادية أو في حال الطوارىء وقد صرح المدير العام التنفيذي Mauro Moretti أن : هذه الطوافة تدل على إلتزام الشركة وتفوقها في مجال الطوافات غير المأهولة في بيئة تنافسية عالمية وليوناردو هي الشركة الوحيدة في أوروبا التي تنتج نظاما كاملا. وبعد الإستحواز على شركة Sistemi Dinamici أصبحت ليوناردو أقوى في مجال الطائرات المسيرة عن بعد ومنها برنامج الطوافة SD-150 Hero و SW-4 Solo المطورة من أجل المهمات البحرية والأرضية.
كلام صورة رقم7: الطائرة المسيرة عن بعد HERO من Leonardo
وكانت ليوناردو قد زودت القوات الجوية الإيطالية بطائرتي المراقبة البحرية ATR 72MP المعروفتين ب P-72A والمزودتين بنظام المراقبة والإستطلاع التكتي Airborne Tactical Observation and Surveillance لتنفيذ المهمات وأيضا للمساهمة أثناء حصول الكوارث ومنع تجارة المخدرات ومكافحة القرصنة والتهريب. وستقوم Leonardo بالإشتراك مع Airbus Defence & Space و Dassault Aviation بالدراسات لإنتاج الطائرة الأوروبية المسيرة عن بعد Male RPAS من أجل تنفيذ مهمات ISTAR والتي ستنتهي في العام 2018 على أن يتم طيران أول أنموذج في العام 2023 ويتم أول تسليم في العام 2025.
حتى تاريخه باعت الشركة خلال السنتين الماضيتين حول العالم 250 جهاز ليزر Type 163 لتحديد الأهداف وهو جهاز يحمل من قبل الأفراد وقد تم في السابق تزويد القوات الخاصة الأميركية وسلاح الطيران وطيران الحرس الوطني به. ويعود النجاح بالتجهيزات الأرضية إلى النجاحات التي حققتها الشركة بالأجهزة المحمولة جوا كون الشركة تنتج ٧٥% من أجهزة الليزر العسكرية.
في تشرين الثاني الماضي تم افتتاح في Izmit - Turkey نظام إدارة حركة الملاحة البحرية Vessel Traffic Management System VTMS الذي سيعالج حركة الملاحة البحرية والأمن وهذا النظام بإمكانه مراقبة 7000 كلم من الحدود البحرية في حوض البحر المتوسط. ونالت ليوناردو أعلى جائزة في إيطاليا للإبتكارات Italy"s National Award for Innovation for Technology وذلك عن مشروعها الذي يرمي إلى تقليص إحتمالات الإصطدامات بين الطائرات المسيرة عن بعد UAV والطائرات من أجل توفير السلامة العامة.

NEXTER
شركة NEXTER الرائدة في قطاع الدفاع البري هي جزء من مجموعة KNDS التي تقدم نظما وحلولا في مجال الأمن الداخلي وخاصة ما قدمته مؤخرا أي العربة المدرعة TITUS التي تقوم بترويجها والتي تقوم بمهمات عديدة مثل نقل الجنود ومهمات القتال واللوجستية والحفاظ على الأمن كونها محمية من القذائف البالستية ومن CBRN.
أقامت Nexter علاقات ثقة مع دولة الإمارات العربية المتحدة UAE منذ أن اشترت دبابات Leclerc في العام 1993 ولديها في الإمارات مكتبان مما يسمح لها باتصالات مباشرة وسهلة مع السلطات ويعزز علاقاتها مع زبائنها. وكانت الشركة قد عرضت في IDEX 2015 العربة المدرعة VBCI IFV المزودة ببرج T40 المدمج فيه المدفع الرشاش من عيار 40 ملم 40 CTAS المطور من قبل CTA International. إن VBCI تشكل حاليا العربة 8x8 المبرهنة في مسارح القتال ولا تقل العربة TITUS 6x6 عنها شهرة.
صورة رقم 8: عربة قتال المشاة 8x8VBCI
صورة رقم 9: العربة المدرعة 6x6 TITUS من NEXTER
إن العمل الأساسي للشركة يتضمن تزويد القوات الفرنسية وجيوش عديدة أجنبية بنظم أسلحة وذخائر للقوات البحرية والجوية وتعتبر Nexter Munitions الثالثة أوروبيا في مجال تصنيع الذخائر التي تتوزع في منشآت ثلاثة: La Chapelle Saint-Ursin & Tarbes Pyro & Le Bourges وهي تساهم حاليا في برنامج Scorpion بتجديد الدبابة Leclerc وتطوير العربتين المدرعتين Griffon & Jaguar ضمن تحالف GME الذي يشمل Nexter & Thales & Renault Trucks. وهي تخصص ١٤% من ميزانيتها في الأبحاث والتطوير ويشمل إنتاجها العربات ARAVIS & TITUS & VBCI& CAESAR & TRAJAN & 105LG1 ونظم المدفعية والذخيرة الذكية BONUS.
صورة رقم 10: قذائف دبابات من NEXTER Munitions
بعد خبريها الطويلة التي تمتد على عقود في مجال المدفعية تقدم الشركة المدفع المقطور ذو الوزن الخفيف LG1105 وهو من أصغر المدافع في هذه الفئة التي يمكن نشرها بواسطة العربات الخفيفة أو الطوافات أو إسقاطه بواسطة المظلات وهو يعمل في القوات السنغافورية و التايلندية والأندونيسية والبلجيكية والكندية والكولومبية. ومن المدفعية أيضا المدفع CAESAR 155 mm/52 -calibre الذي تستعمله الكثير من الجيوش وقد أثبت فعاليته في أماكن القتال مثل أفغانستان و مالي ولبنان والذي يعمل بنظام السيطرة على النيران FINDART.
تشكل Nexter Robotics فرعا من الشركة وهو يقوم بتصميم الروبوتات لمهمات الدفاع والأمن ويعمل على تقوية تنوع الروبوت NERVA من حيث تزويده بأجهزة مراقبة 3D vehicle Scan وبإمكانيات أكبر تسمح له بالإنتشار في كافة الأماكن مثل السلالم وكذلك بمحطة تحكم متنقلة تسمح بالعمل من قبل العناصر الراجلة.
NBC -Sys هي فرع آخر من NEXTER ولديه الكثير من الخبرة في مجال الدفاع CBRN والكثير من التطبيقات في المجالات البحرية في هذه الظروف الذي يشهد فيها العالم الكثير من التهديدات الكيميائية والنووية والشركة تقدم تطبيقات Marine Filtration Systems تتعلق بتطهير المياه المزودة بها الفرقاطات FREMM و NBC Filters وجهاز E- Chlorinator لتنقية المياه بواسطة ملح الطعام العادي.
وقعت الشركة عقدا مع القوات الغابونية لتزويدها ب 12 عربة ARAVIS مع برج ARX20 20 mm و درع حماية ضد RPG وروبوت Nexter Robotics Reconnaissance UGV NERVA LG.
وكالعادة تبرز Nexter المدفع الرشاش 20 ملم Narwhal الذي يركب على المراكب الحربية وهو مزود بأجهزة أوبترونية حديثة مثل الكاميرات التي تسمح له بالعمل في الليل والنهار ومعالجة الأهداف المتحركة.
تعتمد مركبة نقل المشاة التكتيكية Tactical Infantry Transport & Utility System: TITUS على التكنولوجيا لتأدية عدة وظائف مختلفة بدءاً من نقل المشاة وتقديم الدعم القتالي مروراً بوظائف دعم المهام القتالية وانتهاء بعمليات حفظ السلام ومكافحة التمرد. وتعمل مقاعد المركبة Safepro seat على تخفيف الصدمات التي يتعرض لها أفراد المشاة عند التعرض لتفجير الألغام أو العبوات البدائية الناسفة .وتأتي أجهزة الكشف FINDERS الملحقة بنظام نكستر لإدارة ميدان القتال Nexter Battlefield Management System لمنح الأفراد الوعي الميداني Situational Awareness اللازم. كما تضم مركبة TITUS آلة تصوير معززة وإنسانا آليا لتنفيذ عمليات الاستطلاع الأمر الذي يسمح بنزع فتيل أي عبوة ناسفة بكل أمان.

EUROSAM
EUROSAM هي شركة أوروبية رائدة في صنع الصواريخ وهي مملوكة حاليا من شركة Thales ٣٣% وشركة MBDA France & Italy ٦٦% . تصنع EUROSAM الصواريخ المضادة للأهداف الجوية المدمجة مع المراكب الحربية SAAM Système Anti - Air Missile ومنها SAAM-FR الذي يستعمل Aster 15 والمركب على حاملة الطائرات شارل ديغول و SAAM - IT المركب على حاملة الطائرات الإيطالية Cavour . أما منظومات الصواريخ المتوسطة المدى الأرضية SAMP/T Sol - Air Moyenne Portée Terrestre فتستعمل الصواريخ Aster 30 مع الرادار Arabel وهو منظومة مستقلة تماما تتحرك على إطارات وتتألف من وحدة تنسيق النيران Fire Control Unit و رادارا متعدد الإستعمال MRI ووحدة الإشتباك Engagement Module ME بالإضافة إلى منصة الإطلاق التي تتألف من 6 فوهات وتتعامل مع الأهداف TBMs حتى مسافة 600 كلم و ABTs حتى مسافة 100 كلم من أي جهة أتت 360 درجة. من زبائن الشركة فرنسا و إيطاليا والسعودية والمملكة المتحدة.
كلام صورة رقم 11: منصة إطلاق صوارخ SAMP/T من EUROSAM

SAMP/T in War Zone
من المعلوم أن بطاريات صواريخ EUROSAM قد نشرت في جنوبي تركيا في مقابل الحدود السورية من ضمن عمليات حلف الناتو وقد قام بزيارة البطاريات SAMP/T في موقعها في Kahramanmaras في كانون الأول الماضي رئيس الأركان التركي الجنرال Hulusi Akar. وستقوم بطاريتان إيطاليتان بالحلول مكان منظومة Patriot الألمانية وكانت بطاريات EUROSAM البحرية قد نشرت في مناطق القتال مقابل شواطىء ليبيا وسوريا والعراق. وفي حزيران الماضي وقعت وزارتا الدفاع في كل من فرنسا وإيطاليا للإشتراك في مشروع تطوير SAMP/T وقد سميت المرحلة الجديدة B 1NT ورحبت Eurosam بهذه الخطوة.
اكتسبت هذه الصواريخ شهرة كبيرة في كثير من المناسبات. ففي آذار الماضي ولحماية حاضرة الفاتيكان ومدينة روما أثناء احتفالات سنة اليوبيل Vatican Jubilee Year نشرت القوات الإيطالية بطاريتي صواريخ SAMP/T. وفي آذار الماضي أيضا تسلمت القوات الجوية الفرنسية الدفعة 15 من بطاريات SAMP/T التي نشرت في القاعدة الجوية Avord. وتستعمل البحرية الفرنسية صواريخ Aster 30 لحماية الأسطول الفرنسي في البحر المتوسط والذي يقوم بغارات على الدولة الإسلامية ISIS وهذه الصواريخ مركبة على 3 فرقاطات واحدة منها Chevalier Paul والأخرتين من طراز FREMM. وكانت الحاملة شارل ديغول قد أجرت تدريبا حيا في Ile du Levant أطلقت خلاله 4 صواريخ Aster 15 خلال 5 ثواني على 4 أهداف جوية.
كلام صورة رقم 12: مجموعة الرادار SAMP/T

SAGEM - SAFRAN Electronics & Defence
سافران تخطط لتوسعات كبرى في الإمارات:
صرح باتريك ناتالي Patrick Natali General Delegate ME، الممثل العام لشركة Safran في منطقة الشرق الشرق الأوسط لمجلة درع الوطن، بأن الشرق الأوسط يظل بكل تأكيد سوقا مزدهرة ورائجة بالنسبة إلى شركة سافران، وذلك بفضل خبرتها العالمية وتعاونها مع كبريات الشركات العالمية. وقد ظلت منطقة الشرق الأوسط دائما شريكا عسكريا مهما بالنسبة للشركة من خلال الدعم الذي تقدمه الشركة للطائرات العسكرية المختلفة مثل ميراج 2000 والدبابة لوكلريك والطائرات ذات الأجنحة الدوارة. علاوة على ذلك، جاءت صفقة مبيعات طائرات رافال و إن اتش 90 وإي سي 725 وبقية المنتجات العسكرية الأخرى التي تعتبر شركة سافران شريكا رئيسيا فيها مؤخرا لتعزز الثقة المتبادلة بين القوات المسلحة في منطقة الشرق الأوسط وشركات التصنيع الفرنسية.
وأضاف ناتالي أن شركة Safran تخطط مستقبلا لتعزيز وتطوير وتحسين بصمتها الصناعية الحالية في دولة الإمارات العربية المتحدة UAE. ومن المؤكد أن عملية تنويع القاعدة الصناعية لدولة الإمارات، وهي العملية التي تعتبر قيد التطوير والتنفيذ في الوقت الراهن، ستستفيد حتما من مساهمة الشركة بمنتجاتها العالية الجودة. وتهدف الشركة إلى تفهم متطلبات دولة الإمارات ومرافقتها في رحلة تحقيق أهدافها الطموحة، وتزويدها بأكثر المنتجات مصداقية وقدرة على المنافسة من خلال إقامة شراكات مستدامة طويلة المدى لتطوير وتنفيذ المشروعات الصناعية. وكانت شركة سافران، وما تزال، شديدة الاهتمام بخطط تنويع القاعدة الاقتصادية في دولة الإمارات بهدف تقليل اعتماد الإمارات على العائدات النفطية. إن مصداقيتنا والعلاقات القائمة على الثقة التي بنيناها مع دولة الإمارات تجعلنا في وضع يجعلنا ننظر إلى المستقبل الاقتصادي والصناعي في دولة الإمارات العربية المتحدة بنظرة إيجابية.
كلام صورة رقم 13: كاميرا إلكترو بصرية Euroflir مركبة على طوافة Panther للإستطلاع البحري

جديد مجموعة SAFRAN:
تعتبر شركة SAFRAN إحدى الشركات العالمية الرائدة في مجال التكنولوجيا المتقدمة، وتتخصص في ثلاثة مجالات: الفضاء والدفاع والأمن. ولدى الشركة عملياتها في جميع أنحاء العالم وتحتل مراكز متقدمة على المستوى الأوروبي والدولي وفي الأسواق العالمية وهي تحرص على تخصيص جزء من إيراداتها للاستثمار في مجال البحوث والتطور من أجل تلبية متطلبات الأسواق المتغيرة، وحصلت في العام 2015على حوالي 910 براءة اختراع.
تطرح شركة سافران إلكترونيكس آند ديفنس Safran Electronics & Defence، الشركة الأوروبية الرائدة، على القوات المسلحة اليوم مجموعة متكاملة من الطائرات الآلية الموجهة عن بعد والأجهزة البصرية حيث تحتل المركز الأول على مستوى العالم في هذا المجال، وأنظمة الملاحة الذاتية والأنظمة البصرية والأجهزة اللازمة للاستخدام جوا وبرا وبحرا. وفي مجال الملاحة بالقصور الذاتي Inertial Navigation فهي ستزود الصاروخ Ariane 6 بنظام SpaceNaute الذي يعمل بطريقة HRG Gyroscope à Resonateur Hemisphérique. وكذلك حازت على عقد لتزويد أحد الجيوش ب 30 منظومة Sigma 30 التي تستعمل أثناء التحرك لكشف إحداثيات المدفعية العدوة والرد عليها. وأجرت مع البحرية التايلندية تجارب ناجحة لدمج النظام Sigma 40 مع نظام إطلاق صواريخ AGM 84 Harpoon المضاد للسفن.
اختارت المديرية العامة للتسليح في فرنسا DGA شركة Electronics & Defense Safran لتصميم وتطوير وصنع طراز جديد من نظام الملاحة العالمي المستعمل على الغواصات النووية من فئة (SNLE) Triomphant المزودة بصواريخ بالستية لما للشركة من شهرة في إجهزة الملاحة التي تعمل بالقصور الذاتي Inertial Navigation والتي زودت بها أكثر من 500 سفينة حول العالم و 70 غواصة تقليدية ونووية مثل Barracuda. إن الطراز الجديد يطور النظام الحالي Laser Gyro-Based Navigation System ويحمل تقنيات جديدة وفعالة أكثر من النظم الموجودة حاليا والتي أصبحت الشركة رائدة في صنع كافة أنواعها بعد 60 سنة من الخبرة Mechanical, Laser, Fiber Optic, Vibrating and MEMS.
تقوم Safran أيضا بتصنيع أنواع متعددة من مناظير الغواصات Submarine Masts (Attack, Optronic & Radar) ومنها Series 30 Non Hull Penetrating وكذلك الأجهزة الأوبترونية للمراكب مثل Vigi Observer الذي سلم منه لتاريخه 250 وحدة. وحازت Safran Helicopter Engines على عقد من NAHEMA التابعة للناتو مدته 10 سنوات لتقديم الدعم لطوافات NH90 التي يبلغ عددها 130 طوافة تابعة لفرنسا و بلجيكا و هولندا وهي أنشأت مصنعا لتصنيع شفرات توربنات محركات الطوافات Turbine Blades.
كلام صورة رقم 14: مناظير أوبترونية للغواصات من SAFRAN

تطرح شركة سافران أيدنتيتي آند سيكيوريتي Identity & Security، إحدى الشركات العالمية الرائدة في إنتاج الأنظمة الأمنية، أحدث الأنظمة التي تلبي الاحتياجات الأمنية سواء للأفراد أو الشركات أو الحكومات، وذلك باستخدام تقنيات الإحصاء البيولوجي المتعدد multibiometric technologies والبطاقات الذكية ووثائق الهوية والسفر المأمونة. وتحتل الشركة المركز الأول على مستوى العالم في مجال وثائق الهوية باستخدام الإحصاء البيولوجي والنظام الآلي لتحديد بصمات الأصابع وأنظمة التصوير المقطعي باستخدام الحاسب الآلي وأجهزة الكشف عن المتفجرات . وفي مجال البيانات البيومترية فقد وقعت عقدا مع السلطات المكسيكية Mexican Authorities لمدة 5 سنوات لتحديث نظم التعرف Identification System قبل إجراء الإنتخابات الفدرالية المقبلة. وكذلك زودت البوليس الفرنسي ببرامج تحليل الأفلام الفيديوية Morpho Video Investigator لتسهيل عمل الأدلة الجنائية بالتعرف على الوجوه Facial recognition أو التعرف على لوحات السيارات Licence plate detection.
كلام صورة رقم 15: جندي يراقب بواسطة منظار JIM Compact من SAFRAN

Renault Trucks
بمناسبة زيارته إلى مصنع شركة Renault trucks في Fourchambault (Nievre) في كانون الأول الماضي قال وزير الدفاع Jean Yves Le Drian أن هذه الشركة هي رائدة في سوق VLTP-NP Vehicules Légers Tactiques Polyvalents non Protégés وأن هذا المصنع الذي أصبح مركزا لصيانة وإعادة العربات القتالية إلى وضعها الميداني Centre de Maintien en Codition Opérationnelle CMCO يستحق الأمتياز في صنع الهياكل المدرعة مثل SHERPA و VAB MK3 وأيضا BASTION ويتحضر أن يكون مركزا لوجستيا للعربات Griffon & Jaguar ضمن مشروع Scorpion. وفي هذا الصدد سيتم تصنيع 3700 عربة مدرعة خلال الأربع سنوات القادمة في Saint Nazaire. ومن منتجات الشركة عربات لاقت رواجا عالميا من بينها:

VAB MK3 :
تشكلVAB MARK 3 فئة جديدة من العربات المدرعة ذات الوزن المتوسط 6X6 التي تؤمن أداء عاليا من حيث الحركية والحماية والحمولة وكذلك تؤمن للقائد والسائق رؤية ممتازة من الداخل وشكلها الإنسيابي والمضبوب يسمح لها بالتخفي في الأماكن الآهلة. هذه العربة مزودة بنظام Battlenet Inside وبإمكانها حمل أسلحة ذات العيارات المتوسطة والثقيلة وهي تسير بواسطة محرك قوي 340 حصانا وتتوفر بعدة نماذج: ناقلة جند Troop Transport تستطيع نقل 10 عناصر بالإضافة إلى السائق والرامي وسلاح من عيار 12.7 ملم , عربة قتال Infantry Fighting Vehicle IFV تنقل 7 عناصر مع سلاح 20 أو 30 ملم, عربة إستطلاع ودعم ناري Reconnaissance And Fire Support مع مدفع 90 ملم على برج يتحرك أوتوماتيكيا وكذلك أيضا نماذج لمهمات ISTAR أو هاون 120 ملم أو عربة قيادة أو إسعاف.
كلام صورة رقم 16: VAB MARK III 6x6 من Renault Trucks

SHERPA LIGHT APC with Assault Ladder: إن عربة نقل الجنود المدرعة SHERPA LIGHT APC ذات 3 أبواب وتستطيع نقل 10 عناصر مع عتادهم ودمج أي نظام سلاح نظرا لحجمها الداخلي الواسع. تستعمل هذه العربة التي تزود بسلم في عمليات حفظ الأمن وفي المداهمات أو تحرير رهائن أو في العمليات ضد الإرهاب ويمكن أن تستعمل كغرفة قيادة .
كلام صورة رقم 17: SHERPA Light APC مع سلم إقتحام الأبنية

DAGGER: هي عربة مدرعة خفيفة وزنها 5 طن مخصصة لمهمات القيادة والإرتباط. إن حجمها الخفيف 4x4 يسمح لها بالتحرك بسهولة في الأماكن الآهلة وتتحلى بمواصفات حلف الناتو Nato level 2 من حيث الحماية من الأسلحة البالستية والألغام وتستوعب من 2 إلى 4 أشخاص لتنفيذ مهمات نفاذ القانون Law Enforcement DAGGER أو لنقل العديد APC DAGGER كما وأن حجمها الداخلي الواسع يسهل التحكم به وتكييفه بناء للمهمة. يوجد من هذه العربة عدة نماذج ولتنفيذ مهمات عديدة مثل الهندسة و الحرب الإلكترونية ونزع الألغام وعمليات الإغاثة والإسعاف.
تسير RTD على طريقة الروبطة Robotisation فهي تستعين بالتكنولوجيا التي تطورها AB Volvo لتحويل منتجاتها إلى روبوطات تستطيع تنفيذ مهماتها بكل إستقلالية وأمان وهي ستستطيع في المستقبل القريب تصنيع بغال لحمل المعدات العسكرية و عربات نقل تكتيكية ولوجستية و نظم لفتح الممرات. وكذلك تعمل الشركة في مجال الدفع الهجيني Propulsion Hybride بتكليف من مديرية التسليح DGA وقد قامت بتجربة هذا النموذج خلال السنوات الماضية على مسافة 5000 كلم ومن فائدة هذا النظام أنه يقتصد بالوقود. وفي العام 2015 وقعت DGA عقدا مع الشركة لتزويدها ب 241 عربة خفيفة و 202 عربة ثقيلة للقوات الخاصة التي أصبح عتادها قديما وسيتم تسليم 25 عربة في العام 2016 لتنفيذ المهمات الطارئة والباقي سيتم تسليمه في العام 2018.

DCI - NAVFCO
إن المهمة الأساسية لمؤسسة DCI هي نقل المعرفة العسكرية الفرنسية Transfer of Know How إلى الدول الصديقة لفرنسا ووفقا للبرامج التي تعتمدها القوات الفرنسية في تدريباتها Certified " French Forces Training " وهي بالإضافة إلى مركزها الرئيسي في فرنسا لديها مراكز في دول أخرى مثل قطر والكويت والإمارات والسعودية وماليزيا وسنغافورة وأخيرا في الهند. لقد حققت DCI الكثير في مجال تدريب القوات الحليفة في مختلف الميادين نستطيع أن نعدد الكثير منها.
كلام صورة رقم 18: DCI تدرب طواقم الغواصات الهندية.

فقد وقعت DCI و MBDA رسالة تفاهم للتدريب في مجالات الإستشارات والتدريب والمساعدة العملانية لنقل المعرفة إلى أصدقاء فرنسا وقد صرح المدير التنفيذي لشركة MBDA السيد Antoine Bouvier أن هذا الإتفاق يغطي كافة الخدمات المتعلقة بنظم الصواريخ مثل الدعم والصيانة والتدريب وأن DCI مؤهلة للقيام بهذا العمل نظرا لخبرتها العميقة في مجال إستعمال الأسلحة الفرنسية. وكانت DCI قامت بتدريب 100 بحار من القوات البحرية الهندية لتشغيل الغواصتين Scorpene التي تبنيها DCNS في مرحلة أولى على اليابسة ثم في البحر.
قامت المؤسسة بتجديد كامل لمنشآت المركز الدولي للتدريب Draguignan International Training Centre CIF-D الذي يقوم بالتدريب في إختصاصات المشاة والدعم الناري و التنسيق الجوي والدفاع الجوي في كافة المستويات، أي الدورات التأسيسية والمتقدمة بالإشتراك ما بين الجيش الفرنسي والشركات المصنعة والزبائن من الدول. وهذا المركز سيصبح مؤهلا لإستقبال الطلاب الأجانب والمدربين بأفضل الظروف ولإعطاء الدروس باللغات الفرنسية والإنكليزية والعربية. يساعد هذا المركز أيضا الزبائن بالإستشارات والمستندات لتعريفهم أكثر على الأسلحة والتجهيزات التي يبغون شرائها.
في أيلول 2016 إستقبل المركز الدولي للتدريب International Training Centre - Saint Cyr Coetquidan Academy CIF - ESCC 20 طالبا من مختلف الدول الشرق أوسطية . وهذا المركز يقوم بتدريب الضباط خلال 3 سنوات ويعتمد نفس البرنامج الذي يعطى في الأكاديمية العسكرية في سان سير Saint Cyr وعند افتتاحه كان 20 كويتيا من عداد تلاميذه. وقبل متابعة هذه الدورة يتلقى الطلاب دورات في اللغة الفرنسية في Brest International Language School.
حاز المركز الدولي للتدريب على الطوافات International Helicopter Training Centre CIF-H على شهادة Approved Training Organization أي مركز معترف به للتدريب من سلطات الطيران المدني الفرنسي على الطيران الخفيف ALAT وذلك من مركزه في DAX و Luc en Provence . يجري التدريب على الطوافات العسكرية أو على HELIDAX EC120s المزودة بأحدث التجهيزات. يحتل هذا المركز شهرة كبيرة بحيث أن ساعات التدريب التي قررت في العام 2016 تعدت 3000 ساعة طيران مما جعلها تطلب طوافات أكثر من نوع EC 120 Colibri.
كلام صورة رقم 19: مدرسة DCI للتدريب على الغطس.
ولتلبية الطلبات الكثيرة في مجال التدريب على الطائرات المسيرة عن بعد قامت DCI وبالإشتراك مع المركز المتخصص بإمتياز في هذا المجال CED بتركيب مشبه UAV-X من DIGINEXT.
وقعت Renault Trucks Defence مذكرة تفاهم مع DCI تجمع ما بين شهرة رينو تراكس ديفينس والتدريب والإستشارات والدعم العملاني الذي يمكن أن تقدمه دي سي آي لترويج القدرات وتقديمها إلى القوات المسلحة الدولية. وبهذا الصدد قال السيد Emmanuel Levacher المدير التنفيذي لشركة RTD: إن الشراكة بين الشركات الفرنسية الأوائل ستساهم في ترويج الصناعات الدفاعية الفرنسية في الخارج.
وكانت DCI قد وقعت اتفاقية مع وزير الدفاع الماليزي في حزيران الماضي لإنشاء أكاديمية تدريب على الطوافات Helicopter Training Academy في Malaysia لخدمة القوات الجوية الماليزية والبلدان الآسيوية ASEAN. وفي العام 2015 احتفلت الأكاديمية البحرية لتدريب الضباط الأجانب Naval academy training courses for foreign officers CENOE الذين لا يتكلمون الفرنسية وهي فرع من DCI-NAVFCO بمرور 20 سنة على إنشائها وكانت أول دفعة من الضباط الكويتيين قد تخرجوا منها في العام 1995 بعد دراسة 4 سنوات.

TRIJICON
منذ 25 سنة تعتمد القوات الأميركية والقوات المسلحة في دول كثيرة على أجهزة التسديد من شركة Trijicon في مجالي البصريات التي تكبر Magnify أو العاكسة Reflex وهي تعطي الجندي القدرة على التسديد الدقيق ويمكن استعمالها على كافة المنصات أي المسدسات والبنادق نصف الأوتوماتية وبنادق الصيد وSotgun وحتى القوس والنشاب و HD Binoculars. ومع تقديم جهاز التسديد الجديد للأسلحة الرشاشة Machine Gun Reflex Sight (MGRS) يستطيع رماة الرشاشات الإعتماد على أجهزة Trijicon المصنوعة من الألمنيوم 7075-T6 والمزودة بعدسة 3inch by 2 inch التي تخفف من آثار إرتداد وحركة السلاح أثناء إطلاق النار بحيث أن الطلقات الأولى تصيب الهدف بدقة وكذلك الطلقات المتتالية. يعمل هذا الجهاز بواسطة بطارية واحدة تعمل لمدة 1000 ساعة و3 عدسات تكبير لدقة الرماية على المسافات البعيدة وهو مضاد للماء Waterproof حتى عمق مترين 2m و سيكون متاحا في الربع الأول من العام 2017.
كلام صورة رقم 20: جهاز التسديد MGRS للرشاشات من Trijicon
من أجهزة التسديد التي تستعمل التكبير Trijicon ACOG ( Advanced Combat Optical Gunsight) وهو جهاز مضبوب للإستعمال في الليل والنهار وهو مصمم بطريقة يعتمد عليها كليا وبعدة نماذج و يدمج بين التسديد الدقيق والسرعة CQB. أما المناظير VCOG Variable Combat Optical Gunsight فهي قادرة على تحمل الإستعمال العنيف ومضاءة بواسطة ضوء LED وتستعمل على المسافات البعيدة. ويمكننا أيضا ذكر AccuPoint و AccuPower و TARS Tactical Advanced RifleScope.
أما الجهاز Trijicon Reflex فيعمل دون بطارية وهو ممتاز للقتال القريب ويمكنه الإستحواز بدقة على الهدف مع الإحتفاظ بدقة الإصابة ويسمح بالتسديد بكلتا العينين مفتوحتين وممتاز للبنادق والكارابين و Shotgun ويوجد منه نموذجان 1x24 و 1x42. وفي نفس الإطار يمكن تسمية النموذج Trijicon MRO Miniature Rifle Optic و Trijicon RMR Ruggedized Miniature Reflex الذي يسمح بالتسديد بواسطة النقطة الحمراء Red Dot Sight التي يتراوح حجمها ما بين ٠.١ MOA و 13 MOA.
كلام صورة رقم 21: جهاز التسديد Trijicon Reflex

Rhode & Schwarz
Rhode & Schwarz electronics تقدم حلولا مبتكرة في الكثير من الحقول من بينها أجهزة القياس والإختبارات, البث الإعلامي، الأمن السيبراني والإتصالات الآمنة. ونظرا للأخطار الكثيرة التي تشكلها الطائرات الصغيرة المسيرة عن بعد بواسطة الراديو Microdrones كونها تنتهك الحرية الشخصية للمواطنين وتدخل إلى الأماكن المحصنة بحيث أن الشركات أصبحت تخاف من التجسس الصناعي هذا بالإضافة إلى الخطر التي تشكله على حركة الطيران, فقد عملت الشركة على وضع تطبيق ARDRONIS Radiomonitoring Solution الذي بإمكان مشغليه أن يحددوا الموجات الراديوية التي تعمل عليها الطائرات المسيرة وتحديد موقع مشغلها واعتراض البث الفيديوي في حال كانت تقوم بذلك وبالتالي تعطيلها وذلك على مسافة 1 Km مع العلم أن هذا النظام يعطل فقط الهدف وليس أي تجهيزات أخرى موجودة في المنطقة. ونظرا لنجاح هذا النظام فقد تم الإستعانة به في مناسبتين الأولى لتأمين الحماية ضد هذه الأهداف أثناء زيارة الرئيس الأميركي إلى معرض Hanover Trade Fair و لحماية قمة G7 التي عقدت في Elmau Castle 2015.
كلام صورة رقم 22: نظام ARDRONIS المضاد للطائرات المسيرة عن بعد.
وحاليا استعانت القوات النمساوية بنظام ARDRONIS لحماية معرض AirPower 2016 والنظام الذي تم استعماله زود بتجهيزات إضافية لتحديد الإتجاه Direction Finding والتي بإمكانها كشف الشخص الذي يشغل الطائرة والريموت كونترول الذي يستعمله. ومن التجهيزات أيضا التي تعترض الموجات التي يستعملها المشغل مما يمنعه من إجراء مناورات قد تكون خطرة. ومن حسنات هذا الجهاز أن الموجات ISM التي يستعملها لا تؤثر على عمل Bluetooth أو WLAN بعكس موجات Broadband.
ومن تحديثات الشركة في مجال الإتصالات ما يتعلق بالكمية الهائلة من المعلومات التي تنتج عن العمليات العسكرية والتي ينبغي أن تتشارك بها كافة الوحدات المشتركة لتأمين التفوق وبالتالي الإنتصار. فالإتصالات العسكرية المستقبلية ستصبح IP - based Tactical communications والأجهزة الراديوية التكتية من Rohde & Schwarz يمكن دمجها بسهولة بحيث تسمح بإنتقال دائم وبحجم كبيرللمعلومات high capacity من نظم القيادة والسيطرة C2 المعروفة بنظم إدارة القتال BMS بحيث تتأمن لكافة الرعائل الوعي الإدراكي للمكان Situational Awareness وذلك بطريقة آمنة وفي كافة مسارح القتال البرية والبحرية والجوية وبطريقة متنقلة ومرنة وفعالة Mobile,Flexible & Efficient. كذلك تقدم مجموعة R&S نظم الموجات عالية السعة High Data Rate Waveform HDR التي تعتبر موجات ذكية وديناميكية Intelligent Dynamicwaveforms وتمرر الصوت والبيانات بسرعة كبيرة وباستطاعتها التأقلم مع السيناريوهات المتغيرة.
كلام صورة رقم 23: الإتصالات الراديوية ذات السعة العالية SDTR من R&S

AM General
كلام صورة رقم 24: العربة M 1167 مع مدفع TOW من AM General
حازت شركة AM General على عقود لصنع وإعادة ترميم 1673عربة Light Tactical Vehicle HMMWV High Mobility Multi-Purpose Wheeled Vehicle (HMMWV or Humvee للقوات المسلحة والبوليس في أفغانستان من كافة الطرازات في آب 2016 ومن المنتظر أن تسلم كامل العربات في تموز 2017. كذلك ستقوم الشركة بتسليم 40 آلية طراز إسعاف لأوكرانيا و 237 للحرس الوطني والإحتياط في أميركا مما يثبت أن هذه العربة ما زالت تتمتع بالمرتبة الأولى في هذه الفئة التي تستعمل في 60 دولة أخرى ويوجد منها حاليا 230000 عربة مستعملة في كل أرجاء العالم والتي ما زالت تقوم بإنتاجها منذ 30 سنة. ما زالت الكثير من الدول تعتمد على هذه العربة التي تنفذ كافة المهمات كما صرح المدير التنفيذي للشركة President and CEO Andy Hove والتي تؤمن سرعة الإنتشار للقوات في مسارح القتال.
وكانت الشركة قد عرضت في AUSA 2016 المدفع هاوتزر HMMWV/Hawkeye Howitzer 105 mm System الذي طرأت عليه تحسينات كثيرة من حيث الحماية والحمولة وأجهزة التعليق بسعر معقول وهذا المدفع يتميز بإمكانية نقله بالوسائل الجوية كون وزنه لا يتعدى 1100 كلغ ويمكن إستعماله بزاوية 360 درجة وإرتداده أثناء الرماية خفيف جدا.
كلام صورة رقم 25: مدفع ميداني Hawkeye Howitzer 105 على عربة AM General

وتقوم الشركة بإعادة تأهيل وتحديث العربات المستعملة أنحاء العالم Light Tactical Vehicle Modernization لتأمين جهوزيتها الدائمة وكذلك تأمين المساعدة اللوجستية وقطع الغيار للزبائن حيثما وجدوا Services Parts and Logistics Operations SPLO والتدريب على قيادة العربة Training Similutar في كافة ظروف القتال وفي كافة الأحوال الجوية. وتشير مصادر الشركة أنه بالرغم من مشروع الجيش الأميركي وقوات المارينز باستبدال عربات HUMVEE فأنه يبقى لديها عشرات الآلاف منها ينبغي صيانتها لعقود قادمة.

BAE Systems
ترى شركة BAE Systems أنه بالرغم أن خروج بريطانيا من الإتحاد الأوروبي Brexit قد يشهد بعض المراحل السلبية ولكنها ترى أن ذلك لن يشكل أي سلبيات على أعمالها في المرحلة المتوسطة كون الأرقام تشير إلى إيجابيات عن العام 2015.
كلام صورة رقم 26: العربة المدرعة CV 90 Netherland
وقعت BAE Systems في نهاية العام 2016عقدا مع الجيش السويدي لدمج مدفع الهاون المعروف تحت إسم Mjolner على 40 عربة مدرعة CV90 مما سيسمح لها بدعم ومواكبة الوحدات المدرعة والمؤللة على أن يتم بدء التسليم في الربع الأول من العام 2019. ومن المعروف أن هذه العربات هي من تصميم BAE Systems - Bofors في السويد الذي يصنع البرج وكذلك المدفع 40 ملم. وفي هذا المجال أيضا تلقت الشركة عرضا من الجيش الدانمركي لتزويد العربات CV 90 Infantry Fighting Vehicle بنظام الحماية ضد القذائف الصاروخية RPG والصواريخ المضادة للدروع Active Protection Systems APS وذلك من أجل حماية الطاقم والعربة.
ونالت الشركة من وزارة الدفاع البريطانية مع تجمع يضم كلا من Leonardo وSAFRAN و General Dynamics عقدا لتقييم المرحلة الأولى من تمديد حياة Challenger 2 Life Extension Project Team وذلك ببرنامج تحديث وتطوير يتضمن تزويدها بنظم بصرية جديدة ونظام السيطرة على النيران ونظم الكترونية متطورة.
وكذلك في شهر كانون الأول/ديسمبر 2016 تم عرض ولأول مرة نموذج العربة البرمائية 8x8 Amphibious Combat Vehicle ACV 1.1 لصالح قوات المارينز الأميركية. وهذا النموذج هو مطابق لعربة موجودة في السابق من صنع IVECO Defence Vehicles إنما العربة الجديدة تمتاز عن غيرها بقوة محرك 700 HP وهي صالحة للعمل في كل أنواع الأراضي والتضاريس وتتسع إلى 13 عنصرا.
وكذلك سيتم البدء بصنع Type 26 Global Combat Ship في صيف 2017 لصالح وزارة الدفاع البريطانية وهذه السفن تمتاز بالحرب ضد الغواصات وستحل مكان الفرقاطات Type 23 وبإمكانها تنفيذ أدوار عديدة تتدرج من العمليات الحربية إلى المساعدة في الكوارث والعمليات الإنسانية.
وقعت بي أيه إي سيستمز اتفاقية تعاون مشترك مع الإمارات لتكنولوجيا الدفاع Emirates Defense Technology EDT لتطوير برنامج سلاح الهاوتزر الخفيف الوزن M777 عيار 155 ملم في دولة الإمارات العربية المتحدة UAE، إلى جانب مواصلة تطوير نظام مدفعي ذاتي الدفع من عيار 155 ملم. بهذه المناسبة قال ستيفن لوك، مدير إدارة الحملات في بي أيه إي سيستمز: تؤكد الاتفاقية التزامنا بصون علاقات صناعية دائمة مع دولة الإمارات العربية المتحدة. ويحظى هاوتزر M777 بسجل أداء لا يضاهيه أي نظام آخر من نفس الفئة ومن شأنه أن يوفر للقوات المسلحة الإماراتية نظاما عالي الجودة سهل الاستخدام ويمكن الاعتماد عليه في الميدان. وسيتيح التعاون بين الشركتين مواصلة تطوير مدفعية ذاتية الدفع من عيار 155 ملم، تدمج بين القوة النارية لنظام الهاوتزر M777 عيار 155 ملم الثوري والخفيف الوزن مع مركبة القتال المدرعة نيغما Enigma ذات الدفع الثماني 8x8 التابعة للإمارات لتكنولوجيا الدفاع.
كلام صورة رقم 27: المدفع M777 محمولا من طوافة CHINOOK

HARRIS
يواجه الشرق الأوسط تحديات ملحة مرتبطة بأولويات الدفاع أي الإستخبارات والمراقبة والإستطلاع ISR و تحديث مسارح القتال. تعتبر شركة Harris رائدة في هذا المضمار وذلك من خلال تقديم الحلول والنظم الكفيلة بتأمين الإتصالات وتوزيع المعلومات والحماية Connect, Inform & Protect. تدعم شركة HARRIS زبائنها في 100 بلد ويعمل لديها حولي 21000 موظف وهي مقسمة إلى أربعة اختصاصات: نظم إتصالات, نظم الإستخبارات والفضاء, النظم الإلكترونية والشبكات الدقيقة.
في إطار التحديات والمخاطر آنفة الذكر تم تصميم المنظار الليلي الخفيف الوزن F5032 ليلبي الحاجات ويعمل على نجاح مهمات العمليات الخاصة إذ أنه يعطي تميزا تكتيا للقوى التي تستعمله في حالات الضوء الخفيف أو في الليل الحالك كونه صمم للرؤية على مسافات قريبة Close - up Technology وهو مزود بجهاز إضاءة يعمل بالأشعة ما دون الحمراء IR Illuminator و أنابيب تضخيم الصورة Hot-Swappable image intensifier tubes. هذا المنظار يعطي صورة واضحة عن المسافات القصيرة حتى 9 inches لا تؤمنه بقية المناظير وكذلك يوجد مستشعر لا يطفىء المنظار في أية وضعية عندما يكون بوضع الإستعمال.
كلام صورة رقم 28: المنظار المزدوج خفيف الوزن F 5032 من HARRIS
يعمل المصممون في قطاع المناظير الليلية للتوصل إلى أفضل جهاز يكون حجمه أصغر ووزنه أخف ويستهلك طاقة أقل وكذلك تطوير حقل ومسافة الرؤية فتصبح 80 درجة بدلا من 40 درجة . في هذا المجال عملت Harris على تقليل وزن المنظار F 5032 فأصبح 500 g بدلا من 700 g وهو وزن المنظار القديم. عملت الشركة على تخفيف الوزن ب 200 g مع الإحتفاظ بكافة المميزات السابقة وخاصة مع إمكانية دوران أحدى العدسات فتصبح أحدى العينين محررة. وكذلك بالإمكان الرؤية باللون الأبيض White Light بدلا من اللون الأخضر Green Light. أما مصدر الطاقة فيستمده المنظار من بطارية واحدة AA Battery تعمل لليلة بكاملها . وشركة Harris لن تتوقف عند هذه الإنجازات كونها تعمل على التقليل من طول الأنابيب التي تغير من نقطة ثقل الرأس.
من الأجهزة الجديدة المعالج التكتي للفيديو Harris RF - 7400E - VP Tactical Video Processor TVP الذي يسمح للجندي أن يلتقط أفلام فيديو ويحفظها أو يعيد بثها إلى مراكز أو عربات القيادة كما باستطاعته إرسال أفلام مباشرة وحية Real Time مستخدما أجهزة Harris Falcon III radios. والجهاز الرديوي اليدوي RF-7850M الذي يؤمن في نفس الوقت القوة والأداء ويصلح للإتصلات بعيدة المدى بين عناصر الفصيلة وبين الأرض والجو وهو يتميز بسهولة الإستعمال وبسهولة ربطه بالألواح المحمولة والحواسيب مثل PDA & PC. ومن الأجهزة المثبتة على العربات Falcon III RF - 7800V Vehicular/Baseالذي يؤمن للقوى التي تقوم بدوريات وسيلة إتصال أسرع ومضمونة وهو مزود ببرمجيات تسمح بتوزيع رسائل نصية وصور ومعلومات وبيانات تتعلق بالإدراك الميداني Situational Awareness.
وقعت Harris مع Warner Robins Air Logistics Center عقدا لتزويد القوات الجوية الملكية المغربية بأجهزة حماية ضد الحرب الإلكترونية AN/ALQ-211 Advanced Integrated Defensive Electronic Warfare Suite AIDEWS لحماية أسطول مقاتلاتها F - 16 من تهديدات الحرب الإلكترونية. وهذا النظام أثبت فعاليته بحيث اعتمدته 5 دول حليفة أخرى.

كلام صورة رقم 29: جهاز راديوي AN-PRC 158 على عربة قيادة

BOEING
كانت سنة 2016 عاما مزدهرا لشركة Boeing كونها سلمت إلى زبائنها وفقا لعقود سابقة 31 طوافة AH-64 Apache جديدة و 34 طوافة تم تحديثها و 4 طائرات C - 17 Globemaster III و طائرة C - 40A و 25 طوافة Chinook CH-47 جديدة و 25 طوافة تم إعادة تجديدها و 15 مقاتلة F -15 و 25 مقاتلة F/A -18 و قمرين اصطناعيين عسكريين. هذا في القطاع العسكري أما في القطاع المدني فحققت بوينغ نتائج ممتازة إذ أنها سلمت خلال العام 2016 ما مجموعه 748 طائرة مدنية من مختلف الفئات أكثرها من طراز 737.
في شهر كانون الأول من العام المنصرم حققت طائرة التدريب T - X التي تقوم بوينغ بتصنيعها مع شركة Saab السويدية لصالح القوات الجوية الأميركية بأول طيران تجريبي ناجح من حيث الأداء والأمان وبناء لتصريحات الطيارين حققت الطائرة كل التوقعات. ستحل هذه الطائرة مكان الطائرة T -38 التي أصبحت قديمة العهد وذلك متوقع في العام 2024.
كلام صورة رقم 30: طائرة الإستطلاع والمراقبة البحرية MSA
وكانت الشركة قد ردت ببيان على الموضوع الذي أثاره الرئيس المنتخب دونالد ترامب والمتعلق ببرنامج طائرة الرئاسة الأولى Air Force One مدعيا أن التكلفة عالية: أكدت الإلتزام بعقد قيمته 170 مليون دولار لتحديد القدرات المعقدة لهذه الطائرة التي تلبي متطلبات رئيس الولايات المتحدة الأميركية كما التتطلع للعمل مع القوات الجوية الأميركية في مختلف مراحل البرنامج لكي نتمكن من تقديم أفضل طائرة للرئيس وبأحسن سعر لدافعي الضرائب الأميركيين".
تسلمت أستراليا أول طائرة إستطلاع بحري Poseidon P- 8A وذلك في العاصمة Canberra بحضور رئيس الوزراء ووزير الدفاع الأستراليين. هذه الطائرة هي الأولى من 8 طائرات تم التعاقد عليها مع بوينغ وبذلك تنضم أستراليا إلى الهند التي تستخدم النموذج P-8I والمملكة المتحدة التي أكدت شرائها 9 طائرات من هذا الطرازالذي يصلح للمهمات بعيدة المدى والحرب ضد الغواصات وسفن السطح و الإستخبارات والإستطلاع والمراقبة . المميز في هذه الطائرة أنها مسلحة. ومن طائرات الإستطلاع الجديدة التي تروج لها بوينغ أيضا Maritime Surveillance Aircraft MSA القادرة على تنفيذ كافة المهمات التي تقوم بها P-8 Poseidon و طائرات الإنذار المبكر Airborne Warning And Control System مع العلم أنها تستطيع العمل على مدى أكثر من 8 ساعات متواصلة.
كلام صورة رقم 31: طائرة الإستطلاع والمراقبة المسلحة P - 8A Poseidon تابعة للقوات الهندية.
وتعمل بوينغ في مجال الأسلحة التي تستعمل الطاقة العالية الموجهة Directed Energy وذلك في مختلف المستويات أي من منصة High Laser Mobile Demonstrator (HEL MD) الذي باستطاعته تدمير قذائف الهاون والطائرات المسيرة عن بعد حتى أسلحة الليزر صغيرة الحجم Compact Laser Weapon Systems التي تركب على العربات أو على السفن وهي قليلة التكاليف وبطلقات لا تنضب.
شركة بوينغ المعروفة بشهرتها في مجال القنابل ذات القطر الصغير Small Diameter Bomb حققت خرقا في الماضي إذ عملت مع شركة SAAB على تطوير هذه القنابل المخصصة للرمي من الطائرات لكي تستعمل في مدفعية الميدان وتطلق من مسافات أبعد مع الإحتفاظ بدقة الرمي والمناورة وأصبحت تسميتها The Ground Launched Small Diameter Bomb (GLSDB).

RHEINMETALL
نظرا لخبرتها على مدى أربعة عقود في مجال تصميم وصنع وتحديث الدبابات والعربات المدرعة كعائلة Lynx التي عرضتها الشركة في Eurosatory نالت Rheinmetall عقدا من وزارة الدفاع البريطانية لإعداد دراسة Assesment Phase وتحضير مشروع لتمديد عمر Life Extension Program الدبابة Challenger 2 لغاية العام 2035 وفي حال كانت الإقتراحات مقبولة ستكون الشركة مسؤولة عن هذا المشروع الكبير لنقل هذه الدبابة إلى المستوى MK 2 standard أي تزويدها بالتجهيزات الرقمية وأحدث الأسلحة. وتقوم الشركة حاليا بترقية الدبابة Leopard 2A4 لصالح القوات البرية الأندونيسية إذ ستزودها بجهاز تكييف هواء وحماية من القذائف البالستية وبرج يعمل بالكهرباء وكاميرا من الجهة الخلفية مع تغيير مواصفات المدفع 120 mm ليصبح بإمكانه إطلاق القذائف متعددة الإستعمال DM 11.

كلام صورة رقم 32 : عربة قتال المشاة LYNX KF 31 IFV البتي كشف عنها في معرض Eurosatory

اتفقت Rheinmetall مع Steyr Mannlicher لجمع خبرتهما الألمانية والنمساوية لصنع البندقية RS556 من عيار 5.56mmx 45 cal وستكون هذه البندقية مرشحة لتحل مكان البندقية G36 في الجيش الألماني إعتبارا من العام 2019 وهي تزن فقط 4.2 كلغ ومخزنها يتسع 30 طلقة. ومن مميزاتها أن أستونها سهل التغيير ويمكن تركيب أستون صالح للمهمة من عدة قياسات 18, 16, 14.5 و20 وهي تتميز بمواصفات الناتو.

كلام صورة رقم 33 : جندي يرمي ببندقية Steyr RS556

وكانت الشركة قد عرضت في I/ITSEC في أورلاندو تحت شعار " Train to perform - Land,Air,Sea,Joint " حلولا مبتكرة في مجال التدريب والمشبهات. ومن هذه التطبيقات Legatus المشبه المتطور وكذلك مشبه التدريب على الطائرة Embraer KC 390 و Cargo Hold Trainer Enhanced لطائرة النقل A400 الذي كلفت Airbus شركة راينمتال لصنعه والذي تم تسليمه إلى القوات الجوية البريطانية في تشرين الأول / أكتوبر الماضي والذي يؤمن تدرييبا حقيقيا على تحميل وإنزال الحمولات من الطائرة، والتدريب على الرماية للدبابة Leopard 2. وفي مجال التدريب أيضا حازت الشركة على عقد لتحديث وتوسعة مركز التدريب على القتال German Army Combat Training Centre أو ما يعرف ب GUZ. وفي هذا المجال زودت الشركة الجيش الألماني ب 2000 Legatus Laser Transmitter units .

ستقوم الشركة بتحديث 90 عربة نقل الجنود المدرعة Fuchs/Fox العائدة للجيش الألماني لزيادة فعاليتها وأدائها وهذا المشروع سيبدأ العام 2017 وينتهي العام 2020. وكانت الشركة في الماضي قد طورت 177 عربة قديمة من نفس النوع إلى مقياس 1A8 الذي يؤمن لها حماية أفضل ضد الألغام والعبوات المتفجرة والقذائف البالستية.
كلام صورة رقم 34 : عربات نقل جنود مدرعة Fuchs تعمل في مالي.
ومن العقود التي فازت بها الشركة عقد قيمته 400 مليون يورو لتزويد أحد البلدان بالذخيرة على مدى 7 سنوات. وحازت على عقد آخر لتزويد زبون دولي بعربات عسكرية عدد 110 من نوع HX81 tractor-trailers سيتم تسليمها في العامين 2018 و 2019 وهذه العربات مشتقة من النموذج الناجح Rheinmetall MAN Military Vehicles RMMV.
عقدت الشركة مع Day & Zimmerman (D&Z) إتفاقا لإنشاء شركة مختلطة RDZM لتصنيع الذخيرة لبيعها في السوق الأميركي مثل الذخيرة عيار 25 mm للمقاتلات F - 35وبذلك يتم جمع خبرة Rheinmetall في مجال التصميم والتطوير مع إمكانيات D&Z في التصنيع.
والشركة رائدة في صنع الأسلحة ذات العيار المتوسط والثقيل والذخيرة العائدة لها وكذلك الشهابات والوقود للصواريخ والطوربيدات. ومن الأمثلة المدافع الرشاشة المدمجة بمقاتلة Eurofighter والأسلحة الأساسية المدمجة في دبابة Leopard ومراكب الدورية البحرية وعربات قتال المشاة وهي طورت العديد من منصات الأسلحة التي تعمل بالليزر عالي الطاقة High - energy Laser (HEL) التي أثبتت نجاحها على البر وفي البحر.

CMN
بعد أن بنت إرثها وتاريخها كونها رائدة في بناء زوارق الهجوم السريعة La Combattante على مدى 68 عاما تبقى شركة CMN في المراتب الأولى في تصميم، بناء، دمج النظم والتدريب والدعم. تتخذ CMN من Cherbourg مركزا لها وهي أحد فروع مجموعة Privinvest Shipbuilding Group الذي يضم 6 أحواض لبناء السفن الحديثة تزود الخليج العربي, ألمانيا, فرنسا و المملكة المتحدة بأنجح المراكب العسكرية والتجارية واليخوت.
كلام صورة رقم 35 : La combattante من CMN
إن ازدياد الأخطار الناتجة عن النشاطات البحرية غير الشرعية إن كان في مجال الصيد غير الشرعي أو تجارة المخدرات، التجارة بالبشر، الإرهاب والتخريب دفع الدول إلى المطالبة بالتزود بنظم مراقبة مدمجة Integrated Surveillance and Monitoring System ISMS لحماية المنطقة الإقتصادية الخالصة EEZ والمياه الإقليمية.
ومن مراكب مكافحة الألغام البحرية Ocean Eagle 43 MH الذي يعتبر المركب الأم الذي يشغل عربات آلية أومسيرة عن بعد موجودة على متنه لمكافحة الألغام. إن رصد وكشف الألغام وتعطيلها أو تفجيرها عن مسافة بعيدة يؤمن سلامة السفينة والطاقم وبالتالي نجاح المهمة.
كلام صورة رقم 36 : مركب مكافحة الألغام الابحرية Ocean Eagle 43 MH من CMN
C Sword 90 مركبة كورفيت شبح Stealthy Corvette بسبب إنحناءات الهيكل ومصممة ومسلحة لتنفيذ مهمات الردع للعمل في مسارح عديدة وخاصة في العمليات الحربية الساحلية ضد الغواصات والأخطار السطحية والجوية. يتميز هذا المركب بالحجم الصغير وتعدد المهمات مع طاقة نيران كبيرة وقادرة على مهمات ISR. يغطي هذا المركب 7000 ميل بطاقم مؤلف من 65 عنصرا ومزود بمدفع 76 ملم ومدفعين 20 و 30 ملم ضد الأهداف القريبة ومنصة لاستقبال طوافة.
كلام صورة رقم 37 : مجسم للكورفيت الشبح CSword من معرض Euronaval
La Combattante FS 46 زورق دورية طوله 46 مترا حجمه صغير قادر على تنفيذ عمليات صاعقة ويتميز بالسرعة وقوة النيران مع سهولة الإستعمال. يمكن تزويد هذا المركب بمدفع 40 ملم يمكن استبداله بمنصة صواريخ مضادة للطائرات Simbad RC ومدفعين 20 و 30 ملم وكذلك بصواريخ مضادة للسفن Exocet MM40. ومن المراكب المشهورة لهذه الشركة Vigilante و Interceptor.

DCNS
بتاريخ كانون الثاني/يناير 2017 تم إنزال الغواصة Kalvari التي تم تصميمها وفقا للغواصة Scorpene وذلك في أحواض Mazagon Dock Shipbuilders Limited في Mumbay بحضور وزير الدفاع الهندي ومدير البرامج في DCNS السيد Pierre Legros. هذه الغواصة وهي الثانية التي يتم تسليمها إلى الهند مزودة بمحرك ديزل - كهربائي diesel - electric وهي باكورة الشراكة مع الهند في برنامج " Make In India " .
كلام صورة رقم 38: الغواصة الهندية Kalvari تنزل إلى المياه في مومباي.
ستقوم DCNS بإجراء التعديلات اللازمة ROH adaptation programme على الغواصة النووية Le Téméraire لتستوعب الصواريخ البالستية IA M51 وذلك في أحواض Brest خلال 18 شهرا القادمة. إن هذه الغواصة هي الأخيرة التي ستخضع لهذا البرنامج بعد Le Vigilant و Le Triomphant و Le Terrible. خلال هذه العملية سيتم تمديد 140 Km من الأسلاك و 60 Tonnes من اللحام وتركيب 1.3 million قطعة.
احتفلت DCNS في كانون الأول/ديسمبر 2016 بافتتاح مركزها في Keswick - Adelaide في أستراليا لمتابعة مشروع الغواصات. ووفقا للإتفاق ستقوم الشركة ببناء 12 غواصة في مشروع تبلغ تكلفته حوالي 50 بليون دولار وسيتم البدء بالعمل في هذا المشروع هذا العام . وكانت الشركة قد رحبت بإعلان أستراليا عن العقد الأول لبرنامج الغواصات التي تنوي شراءه ولأختيار شركة Lockheed Martin لدمج نظم القتال. وهذا العقد الذي سمي " Design and Mobilisation Contract " يطلق نشاطات البرنامج والتعاون مع الشريك الأميركي وهو يشكل مرحلة مهمة لانطلاق المرحلة الأولى من بناء الغواصات المستقبلية Shortfin Barracuda في Adélaide والتي ستكرس أستراليا كقوة إقليمية. وفي إطار هذا البرنامج وقعت جامعة Flinders الأسترالية مذكرة تفاهم مع أربع جامعات فرنسية هي ENSTA Paris Tech & Ecole Centrale de Nantes & CentraleSupélec & Ecole Polytechnique للدخول في شراكة أكاديمية وأبحاث تتعلق ببرنامج الغواصات الأسترالي.
كلام صورة رقم 39: حفل توقيع عقد الغواصات الأسترالية بحضور Hervé Guillou رئيس ومدير عام DCNS و وزير الدفاع الأسترالي Hon Christopher Pyne MP ووزير الدفاع الفرنسي Jean Yves Le Drian.
تواصل DCNS الترويج للفرقاطة الرقمية BELH@RRA Digital Frigate المعدة للسوق الدولي والتي ستجدد فئة 4000 طن شديدة التسلح وبذلك تكمل الشركة النجاح الكبير الذي حققته الفرقاطات من فئة La Fayette التي بيع منها 20 فرقاطة إلى أربع بحريات حول العالم. إن هذه الفرقاطة الجديدة تأتي في الوسط ما بين فئة FREMM ذات الوزن 6000 طن وبين الكورفيت GOWIND ذات الوزن 3000 طن وهي تلبي حاجات القوات البحرية التي ترغب شراء مراكب مدمجة قادرة على تنفيذ مهمات بعيدة المدى قادرة على العمل بمفردها أو ضمن أسطول في البحار البعيدة أو مهمات مراقبة في المناطق الساحلية في بيئة عدوة. وهي بفضل نظام إدارة المعارك Setis الذي أثبت جدارته على FREMM & GOWIND ستستطيع تلبية إحتياجات البحريات في كل مجالات الحرب البحرية خاصة في الحرب ضد الغواصات وضد الأهداف الجوية وفي الحرب غير المتناسقة.
تعتبر الفرقاطة Frégate de Taille Intermédiaire FTI من الحجم المتوسط وقد عرض نموذج منها في معرض Euronaval في باريس بحضور وزير الدفاع Jean - Yves Le Drian. لم يكشف الكثير من التفاصيل التقنية عن هذه الفرقاطة التي سيتم تسليم النموذج الأول منها في العام 2023 إنما كما علم في حينه أنها من المحتمل أن تزود بمدفع من عيار 76 ملم وسونار Captas - 4 compact من Thales وسيتألف طاقمها من 125 عنصرا وطولها 121 مترا وستزود بالرادار Sea Fire من Thales و صواريخ Aster 30 من MBDA. أما النماذج المعدة للتصدير فستزود بنظام الصواريخ VL Mica الذي تستعمله الكثير من البحريات من ضمنها البحرية الملكية في مسقط - عمان.
كلام صورة رقم 40: الفرقاطة المستقبلية الرقمية من DCNS
أعلنت شركتا DCNS و Airbus Helicopters نيتهما تصميم طوافة غير مأهولة للإستعمال البحري التكتي Naval Aerial Drone SDAM ذات أجنحة دوارة أطلق عليها إسم VSR700 وهي مشتقة من طوافة مدنية من صنع Airbus Helicopters Cabri G2 حيث ستقوم هذه الأخيرة بعملية التصميم والتطوير والحمولة وستقوم DCNS بدراسة نظم الإقلاع العامودي VTOL ومميزات الحمولة ووصلات البيانات ونظم المهمات. ستلعب هذه الطائرة دورا مهما في مسرح العمليات البحرية كونها ستعمل على توسيع بقعة المراقبة إلى ما بعد الأفق وسيجمع ما بين خبرة Airbus في التحليق العامودي وخبرة DCNS في نظم القتال البحري.
كما كشفت الشركة عن الغواصة الجديدة SMX 3.0 التي تسير بنظام AIP Air Independent Propulsion وهي مزودة بنظام إطلاق عامودي الذي يمكنه إطلاق الصواريخ والطائرات غير المأهولة وآخر تقنيات 3.0 القادرة على مواجهة الأخطار السيبرانية Generation Z . ويشترك في هذا المشروع Dassault Systems التي ستعمل على أن يكون نظام البيانات المدمج أكثر أمنا وصلابة. وفي مجال الغواصات صرح السيد Herve_ Guillou, DCNS CEO أن الشركة تتنافس مع Thyssenkrupp لاستبدال الغواصات النروجية Ula-Class وهي في مركز جيد لكسب العقد.
وقد رحبت الشركة بإعلان أستراليا عن العقد الأول لبرنامج الغواصات التي تنوي شراءه ولأختيار شركة Lockheed Martin لدمج نظم القتال. وهذا العقد الذي سمي " Design and Mobilisation Contract " يطلق نشاطات البرنامج والتعاون مع الشريك الأميركي. إن هذا العقد يشكل مرحلة مهمة لانطلاق المرحلة الأولى من بناء الغواصات المستقبلية Shortfin Barracuda في Adélaide والتي ستكرس أستراليا كقوة إقليمية.
THALES

بعد توقيع الهند على عقد شراء 36 مقاتلة Rafale ارتفعت توقعات أرباح Thales إذ من المنتظر أن تكون حصتها من الصفقة ما بين 1.5 و 2 بليون يورو. إن شركة Dassault هي الموقع الرئيسي على الصفقة إنما Thales هي التي ستزود المقاتلات بالرادار والأجهزة الإلكترونية و Safran بالمحركات والإلكترونيات. بعد إتمام هذه الصفقة ارتفعت مجموع الطلبات لدى Thales في العام 2016 ومن المنتظر أن تكون ما بين 15.5 و 16 بليون يورو. بعد هذه الصفقة سيبقى معدل Book-to-Bill بين الطلبات والمبيع وهو دليل على النمو فوق 1 وللعام الثالث على التوالي وهذا دليل إلى العودة للنمو المستدام Sustainable growth.
أعلنت Lockheed Martin الطرف الأساسي في برنامج الطوافات Merlin التابعة للبحرية الملكية أنها اختارت شركة Thales لكي تزود الطوافات Merlin MK2 بالجيل الجديد من الرادارات Searchmaster ونظام المهمات Cerberus اللذين سيزيدان من قدرات هذه الطوافات من حيث إمكانيات المراقبة والسيطرة الجوية (ASaC). إن هذه الطوافات التي ستحل مكان Sea King Mark 2 ستخدم في البحرية الملكية لغاية العام 2029 أما هذا البرنامج الذي سمي CROWNSNEST سيدخل حيز التنفيذ في العام 2018 وسيزيد من الإمكانيات العملانية والوظيفية لهذه الطوافات من حيث الإستعمال السهل للتجهيزات الإلكترونية ولوحات القيادة التي تعمل باللمس وتحديد الأهداف بطريقة أكثر تطورا والذكاء الإصطناعي.
ستعمل Thales على تحديث وتطوير مدافع Goalkeeper الموجودة على الطرادات KDX-I التابعة لكوريا الجنوبية. هذه المدافع ذاتية الحركة وتعمل ضد الأهداف ذات المدى المتوسط Close-in مثل الصواريخ والطائرات والمراكب البحرية السريعة. والذي يميز هذالنظام أنه يقوم بكافة العمليات من المراقبة وتحديد الأهداف حتى تدميرها, بإستقلالية تامة وقد بيع منه لغاية تارخه 63 وحدة إلى 9 بحريات حول العالم.
كلام صورة رقم 41 : مدافع Goalkeeper الموجودة على الطرادات KDX-I
اتفقت Thales مع البحرية الملكية الأسترالية على تحديث وتطوير نظم السونار Sonar Systems الموجودة على الغواصات Collins مما سيجعلها قادرة على التعامل مع الأخطار التحتمائية في بيئة معقدة وستجري التعديلات في مركز الشركة الموجودة في Rydalmere غربي Sydney.
اختارت DGA شركة THALES لتزويد القوات الفرنسية بالطائرة الصغيرة المسيرة عن بعد SPY" RANGER UAV والتي سيتوفر منها 210 وحدة ابتداء من العام 2018. تتميز هذه الطائرة بخفة وزنها بحيث يمكن حملها بحقيبة على الظهر ويمكنها القيام بمهمات بصورة متواصلة لمدة ساعتين ونصف حتى مسافة 30 KM وهي تحمل معدات أوبترونية متطورة تعطي صورا عالية الدقة وأفلام فيديوية حية وهي صالحة للعمل في الخطوط الأمامية وفي بيئات معادية. وفي مجال عملها في اليابان ستزود Thales قوات الدفاع الأرضية اليابانية بنظم التعرف على العدو أو الصديق IFF التي تعمل وفقا لمواصفات الناتو Mode 5 التي تمنع إطلاق الصواريخ المحمولة MANPADS على الأهداف الصديقة. إن شركة Thales قد أثبتت شهرتها في هذا المجال كونها زودت الكثير من الدول بحوالي 19000 نظام مماثل.
من المتوقع أن تعرض THALES في NAVDEX النموذج الجديد من المركبات الآلية USV/AUV Hybrid التي تسير تحت وفوق المياه Autonomous Underwater & Surface System AUSS أول مركبة هجينة في العالم قامت بتنفيذه بالإشتراك مع 19 شركة صغيرة ومتوسطة بعد عمل متواصل دام ثلاث سنوات. هذا النموذج مصمم لتنفيذ مهمات كثيرة مدنية وعسكرية من بينها مهمات جمع الإستخبارات والمهمات البحرية لمكافحة الإرهاب والتدابير المضادة للألغام والمراقبة. يحتوي هذا النموذج على تحسينات وتجديدات عديدة تجعله قادرا على تنفيذ مهمات لا تستطيع المركبات القديمة على تنفيذها وهي بذلك جاءت بمفهوم جديد للمركبات البحرية الآلية وفتحت أفقا جديدا للمنظمات المدنية والعسكرية. يتميز هذا النموذج بالمناورة الكاملة فهو يستطيع التحكم بالعمق بينما يستمر بالحركة في كل الإتجاهات. وهو أيضا يتميز بالخفة بحيث أنه يستطيع في حالة مجابهته أي خطر أو عائق أن يدور 180 درجة في مدى 10 أمتار فقط. والجديد أن بإمكانه رفع منظار لعدة أمتار فوق سطح البحر وهذا لا تستطيع أن تقوم به أية مركبة آلية لغاية تاريخه. ولغاية تنفيذ مهمات طويلة فبإمكانه البقاء في البحر لعدة أسابيع وقطع مئات الكيلومترات وهو يحتوي أحدث المستشعرات و قطره الذي يبلغ 53 cm يسمح بإطلاقه من أية سفينة حربية كما ويمكن إطلاقه من الشاطىء.
كلام صورة رقم 42 : نظام AUSS من THALES
أعلنت THALES إطلاق النموذج الجديد الصغير Compact من السونار المربوط Towed Array Sonar CAPTAS - 4 الذي يزود الفرقاطات بوسيلة لمكافحة الغواصات ASW. وهذا النموذج الصغير الحجم لا يتطلب مكانا كبيرا على سطح السفن و يعطي نفس الفعالية للنموذج الأساسي إنما مع ٢٠% أقل وزنا و ٥٠% أقل بصمة رادارية كما وأنه يمكن وضعه في مستوعب ونقله من سفينة إلى أخرى وتعمل Thales على دمجه على الفرقاطات الجديدة ذات الحجم المتوسط FTI.
كلام صورة رقم 43: السونار الجديد CAPTAS - 4 من Thales
ومن الأسلحة البحرية المدفع من عيار 40 mm المتعدد الإستعمال RAPIDSeaGuardian وهو نسخة بحرية عن المدفع RAPIDFire الذي يستعمل الذخيرة 40CTA من CTA International. هذا المدفع المخصص ضد الأهداف الجوية من UAV و طوافات و مقاتلات مساندة أرضية و الصواريخ العابرة وسفن الدورية، ذات فعالية كبيرة نتيجة الأجهزة الكهروبصرية المزود بها ويبلغ مدى عمله 4000 m ويمكنه إطلاق أنواع كثيرة من الذخيرة ضد الأهداف الجوية والأرضية ويشغله عنصر واحد.
الرادار الجديد NS200 Dual Axis Multi Beam Radar البعيد المدى AESA من Thales Nederland الذي يعمل جوا وبحرا يضيف مقدرات متعددة المهمات للمنصات البحرية والمدمرات مع مدى 400 كم وهو نموذج أكبر من الرادار NS100 ويستعمل تكنولوجية Gallium Nitride GaN. الرادار NS200 هو الجديد من عائلة S-Band وتعتبر Thales مع منتجاتها SMART - S Mk2 و الرادار ذو الألواح الثابتة SM400 هي الوحيدة القادرة على تلبية متطلبات أية سفينة.
عقدت Thales مع DCI إتفاقان يتعلقان بالتدريب على نظم الحرب تحت الماء ونظم الحرب الإلكترونية لزبائن حول العالم يبغون زيادة قدراتهم الحربية التحتمائية وكانت الشركتان في السابق قد تعاونتا في العام 2015 على التدريب في مجال الحرب الإلكترونية المحمولة جوا وهذا التعاون سيشمل في المستقبل القطاع البحري. كما ورحبت Thales مع BAE Systemsو شركائها Saab, ECA & ASV بالإتفاق الذي حصل بين وزارة الدفاع البريطانية و DGA لمتابعة تعاونهما بالبرنامج المضاد للألغام.
ومن المتوقع أن تزود Thales الفرقاطات الجديدة من الحجم الوسط Frégate de taille Intermédiaire بالمعدات التالية: CAPTAS - 4 Compact Sonar, Sea Fire Radar, Aquilon integrated naval communications system وSentinel Electronic Warfare System.
ومن التجهيزات البحرية المركبة المسيرة عن بعد لمكافحة الألغام Pathmaster المزودة بأحدث تجهيزات التصوير التي تسمح لها بتمييز الأهداف من ثلاث زوايا مختلفة بواسطة النظام SAMDIS الذي يعمل بطريقة multi - aspect وهو يمكن إطلاقه من أية سفينة ومن الشاطىء كذلك.

FINCANTIERI "The Company"
نظرا لشهرتها العالمية تلقت Fincantieri رسالة من حكومة كوريا الجنوبية أنها من الشارين المفضلين الذين تم اختيارهم لشراء ٦٦،٦٦% من أسهم شركة STX الفرنسية. إن الشركة الكورية الجنوبية أعلنت إفلاسها وهناك قلق من قبل الحكومة الفرنسية لإنتقال الملكية إلى شركة أجنبية كون أحواض STX هي الوحيدة القادرة على بناء حملات طائرات. وشركة Fincantieri هي من إحدى الشركات التي تم اختيارها من قبل الحكومة الأسترالية لبناء 9 فرقاطات جديدة للبحرية الأسترالية RAN من ضمن مشروع SEA 5000 ومن أجل ذلك فقد أنشأت Fincantieri Australia وعينت رئيسا لها Dario Deste وستنشىء قريبا إدارة عامة في Canberra.
تتابع الشركة برنامج المشروع الإيطالي - الفرنسي المتعلق ببناء فرقاطات الجيل الجديد Fremm Frigate Bergamini Class التي تنفذ مهمات مدتها 45 يوما دون توقف وقطع مسافة 6000 ميل بحري وتستطيع القيام بمهمة سفينة قيادة لمجموعة سفن CTG (Commander Task Group) ويوجد طراز خاص من هذه الفرقاطات لمحاربة الغواصات ASW يحمل على متنه سونارا يربط إلى هيكل السفينة.
كلام صورة رقم 44 : Fremm Frigate Bergamini Class
ومن البرامج الجديدة الكورفيت متعددة المهام Multipurpose Corvette التي تحمل أسلحة من العيار الخفيف و المتوسط ومعدات بصرية وإلكترونية ومستشعرات ويمكن تزويدها وفقا للمهمة المسنودة إليها بصواريخ وتجهيزات الحرب الإلكترونية. وحاملة الطوافات LHD Landing Helicopter dock التي تحمل 6 طوافات من فئة EH-101 وهي مزودة بتجهيزات إلكترو - بصرية للمراقبة ورادارات للرصد الجوي والبحري و3 مدافع 25 مم ومدفعين Otomelara 76/62 بالإضافة إلى تجهيزات الحرب الإلكترونية EW وطوربيدات.
وفي مجال المشاريع الجديدة أيضا تجري الدراسات والتجارب لبناء زوارق دورية Mark V Patrol Vessel وMarco Polo Patrol Vessel وزارق القتال السريعة 70 M Fast Attack Craft . وكانت Fincantieri قد اتفقت مع المؤسسة الروسية RUBIN التابعة إلى Rosoboronexport لبناء الغواصة S 1000.
كلام صورة رقم 45: Littoral Combat Ship من Fincantieri
وكانت الشركة وقعت مع القوات البحرية الأميرية القطرية خلال العام الماضي عقدا قيمته 4 بليون يورو لتزويدها بأربع مراكب كورفيت بطول 100 متر، سفينة إنزال برمائية LPD Landing Platform Dock, زورقي دورية Offshore Patrol Vessel OPV مع تأمين الخدمات والصيانة لمدة 15 سنة وسيتم البدء بالعمل إعتبارا من العام 2018. وفي شهر أيلول/سبتمبر تم تسليم الفرقاطة Alpino إلى البحرية الإيطالية وهي من فئة FREMM والخامسة من ضمن مشروع تسليم البحرية الإيطالية 10 فرقاطات من هذا النوع الذي يسير دون إحداث صوت ويقوم برصد وملاحقة وصيد الغواصات ASW. ووقعت كذلك عقدا مع البحرية الملكية الأسترالية لتشترك بالمنافسة مع Navantia و BAE Systems لتزويدها بتسع فرقاطات تبنى في Adelaide ضمن مشروع SEA 5000 وقد اختارت الشركة الفرقاطة FREMM النموذج الخاص بالحرب ضد الغواصات التي تخدم حاليا في البحرية الإيطالية وهي تبحر بواسطة محرك كهربائي على السرعات الخفيفة وبواسطة محرك توربيني على السرعات العالية.
وكانت Fincantieri سلمت عبر فرعها في الولايات المتحدة الأميركية Fincantieri Marinette إلى البحرية الأميركية الفرقاطة LCS7 Littoral Combat Ship Detroit التي تقوم ببنائها بالإشتراك مع Lockheed Martin ضمن مشروع لبناء 11 فرقاطة من نوع Freedom-Class وهي من الجيل الجديد المتعدد المهام والمصمم لتنفيذ مهمات المراقبة والحرب اللامتناسقة والدفاع عن المياه الإقليمية.

Eurofighter
Eurofighter تحمي سماء مؤتمر DAVOS 2017:
أمنت مقاتلات Eurofighter التابعة للقوات الجوية النمسوية حماية الأجواء أثناء انعقاد القمة الإقتصادية في Davos وهو منتجع تزلج في سويسرا من 17 كانون الثاني إلى 20 منه والذي حضره حوالي 3000 مشترك من السياسيين ورجال الأعمال والصحافيين والعديد من رؤساء الدول والحكومات. أطلق على العملية هذا العام "Daedalus 17" وفي هذه المناسبة صرح المدير التنفيذي للشركة Volker Paltzo: إن مقاتلات Eurofighter Typhoon هي العامود الفقري للدفاع عن الفضاء الأوروبي وهي قادرة على الدفاع عن فضاء زبائننا وذلك لمواصفاتها وقدراتها العملانية والرشاقة والأداء التي تمكنها من تنفيذ كافة المهمات بسرعة وفعالية وبالتالي القيام بمهمة حساسة مثل حماية مؤتمر دافوس.
وكالنمسا فإن مقاتلات Eurofighter متواجدة على مدار الساعة للتدخل السريع Quick Reaction Alert QRA في ألمانيا و المملكة المتحدة وإيطاليا وإسبانيا والمملكة العربية السعودية وهي حاليا منتشرة في بحر البلطيق لحماية سماء Latvia & Lithuania من ضمن مهمة حلف شمال الأطلسي "Baltic Air Policing". ومنذ دخولها الخدمة في العام 2003 فقد بيع منها 490 طائرة ويشترك في صنعها Airbus Defence & Space في ألمانيا وإسبانيا BAE Systems في المملكة المتحدة و Leonardo في إيطاليا.
كلام صورة رقم 46 : مقاتلة Eurofighter Typhoon تحمل صواريخ Brimstone
وقعت NETMA (NATO Eurofighter & Tornado Management Organisation) وهي الناطقة باسم الدول التي تستخدم مقاتلات يوروفايتر مع Eurofighter Jagdflugzeug Gmbh عقدا مدته 5 سنوات لتزويد هذه الدول بالقدرات الهندسية وبرامج الإدارة وكذلك باللوجستية والتصليح وتأمين قطع الغيار. من شأن هذه الإتفاقية إدامة التطوير والدعم المستمرين واللازمين لإبقاء هذه المقاتلة في المستوى العملاني المطلوب. وفي هذا الإطار فقد تم تزويدها برادار من الجيل الجديد Scanned Array Radar Captor-E وصواريخ Meteor visual range air - to - air وصواريخ Cruise missile Storm Shadow و صواريخ جو - أرض Brimstone.
في سبيل تحديث أسطولها الجوي بدأت القوات الجوية البريطانية بإجراء التجارب لمعرفة مدى قدرة طائرات Eurofighter على أخذ الدور الذي تلعبه طائرات Tornado ضمن برنامج عرف بإسم CENTURION والذي يقضي بالإنتقال المرن بين النوعين في نهاية العام 2018 ومن أجل ذلك أجريت تعديلات على الجيل الأول من مقاتلات يوروفايتر تضمنت الإنتقال إلى تقنيات Human Machine - Interface وتقنيات تسديد جو - أرض حديثة.
من الأشياء التي تميز طائرة Eurofighter مقصورة الطيار "Cockpit" التي تم مراعاة العنصر الإنساني في تصميمها وتجهيزها اللذين كانا نتيجة سنوات من التجارب وخبرة الطيارين والمهندسين. هذه القدرات تسمح بالتواصل ما بين الطيار وأجهزة الطائرة وبالتالي العمل بانسيابية مع اعتبار العوامل الإنسانية وكذلك إمكانية تنفيذ وإعطاء الأوامر بواسطة الكلام DVI. ومن هذه التجهيزات خوذة الطيار Head Up Display HUD و Head Down Display HDD و Voice, Throttle and Stick التي تسمح لطيار واحد ان ينفذ المهمات مهما كانت دقيقة.

NAVANTIA
شركة Navantia تعمل في تصميم وبناء السفن العسكرية عالية التقنية والغواصات وكذلك السفن المدنية التجارية واليخوت وتصميم وصنع نظم السيطرة والقتال وإعادة التأهيل والتصليح وصنع المحركات والتوربين. وبما أن البحريات في كل أرجاء العالم أصبحت تولي سفن الدورية Offshore Patrol vessel الإهتمام الكبير لحماية مياهها الإقليمية والمناطق الإقتصادية الخالصة EEZ ومكافحة التهريب والصيد غير الشرعي والعمليات الإرهابية والقرصنة، هذه المهام التي كانت تؤمنها الفرقاطات, غاصت الشركة في هذا المجال واختارت البحرية البوليفية Armada Bolivariana سفنها كما وأن البحرية الأسترالية RAN اختارت LHD و AWD من صنعها مثل Avante 3000 و Avante 2200. وقام مؤخرا المدير العام للشركة بزيارة تركيا و البرازيل اللتان من المحتمل أن تصبحا زبونان مهمان للشركة.
عرضت الشركة الإسبانية لأول مرة في Euronaval مجسما عن الفرقاطة F -110 التي ستحل مكان الفرقاطات من طراز Santa Maria في العام 2025 وهي ستقدم حلولا لمواجهة التحديات والأخطار الحديثة وتنفيذ المهمات المستقبلية في البحار البعيدة وعلى الشواطىء. ستستخدم هذه الفرقاطات طاقما صغيرا لإدارتها وتؤمن مستوى عال من الحماية الذاتية إمكانية كشفها أقل، القدرة على مجابهة الهجمات ومتابعة المهة ونظام قتالي شامل لكل المهمات AAW, ASW, EW, Assymetric warfare مع إمكانية نقل طوافتان.
كلام صورة رقم 47: LHD Juan Carlos I منNavantia
ستقوم الشركة مع الشركة الأندونيسية Indra بتحديث نظم القتال للكورفيت KRI-362 Malahayati وذلك بترميم السونار ونظم السيطرة على النيران ونظام حديث لإدارة القتال. وستكون NAVANTIA إحدى الشركات المرشحة لتنفيذ برنامج وزارة الدفاع الأسترالية SEA5000 Future Frigate Program في مرحلته الأولى RRDS Risk Reduction and Design Study بذلك تدخل المنافسة Competitive Evaluation Process CEP مع شركتي Fincantieri و BAE SYSTEMS.

DND
تتميز شركة Dynamit Nobel Defence DND بريادة عالمية في مجال الأسلحة المضادة للدبابات التي يتم إطلاقها من الكتف ليستخدمها المشاة إلى جانب منتجات عسكرية أخرى، مثل الرؤوس الحربية المتخصصة لاستخدامات مختلفة، ومنصات الأسلحة، والدروع.
كان الهدف من تطوير RGW 90 (Recoiless Grenade Weapon) الذي بدأ في شركة DND منذ عدة سنوات، أن يكون سلاحاً للمشاة ذات وضعية ثنائية، وذو تسديد دقيق، مدمج، وعالي الكفاءة، أقصى وزن له يقل عن 10 كلغ. وقد تم تجهيز سلاح RGW 90 برأس حربي قطره 90 مم لضمان أداء كاف في اختراق فولاذ الدروع مع توفير في الوزن. ويتميز سلاح المشاة RGW 90، الذي لا يتعدى طوله المتر الواحد، بجهاز رؤية ورمي بصري بنسبة تكبير 1.5 وقد تم تصميمه أيضاً كسلاح يمكن استعماله مرة واحدة، ولمديات فعالة تصل حتى 400 متر، وله رأس حربي خاص، يجمع بين المقذوفات عالية الانفجار HEAT ومقذوفات الشحنة المتفجرة HESH.
كلام صورة رقم 48: طرازات عديدة من القاذف RGW 90

يسهم هذا الجمع بين هذين النوعين من المقذوفات في جعل RGW 90 نظاماً فريداً ومميزا بين أسلحة المشاة والوحدات الخاصة في العمليات العسكرية في المناطق العمرانية أو الحرب غير المتماثلة. وبإمكان سلاح RGW 90 ضرب الأهداف الصلبة بنجاح، مثل الملاجئ الميدانية، وتحصينات أكياس الرمل، ومواقع القناصة، أو المواقع المضادة للدبابات. كما يمكنه اختراق الخرسانة أو الجدران والتحصينات من خلال استخدام رأس حربي عيار 90 مم يستطيع الجندي ضبطه على وضعية المقذوفات عالية الانفجار HEAT أو مقذوفات الشحنة المتفجرة HESH قبل الإطلاق. وإذا كان الجندي يحتاج من أجل الاشتباك مع هدف إلى تأثير اختراق الدروع، فما عليه سوى سحب مسمار من مقدمة الرأس الحربي للسلاح مما يؤدي إلى اختراق الشحنة المتفجرة الدروع تماماً.
هذا الرأس الحربي يخترق درع الفولاذ بعمق 500 مم كما أن الرأس الحربي الذي يزن 2.5 كلغ يعتبر مناسباً لتحقيق الكفاءة في القتال ضد الملاجئ المحصنة، واقتحام الأقبية، أو منصات الرشاشات. ولكي يتم تفعيل وضعية الرأس الحربي HESH في السلاح RGW90 يبقى المسمار في الرأس الحربي ولا يتم سحبه وفي هذا الوضع يمكن اختراق الجدران الخرسانية أو جدران الطوب أو فتح ثغرات فيها. إن التحصينات بأكياس الرمل والمواقع الميدانية المحصنة أو السواتر المصنوعة بيد الإنسان التي يتم قصفها بسلاح RGW90 تصاب بأضرار دائمة.
إن أداء سلاح RGW90 يجعل منه سلاحاً فعالاً جداً بشكل ينسجم مع التهديد في الحروب المحلية وفي المناطق العمرانية والتهديدات اللامتماثلة بجميع أنواعها وهو مزود بجهاز تسديد بصري لضمان احتمالات عالية بالإصابة في أول ضربة، كما يمكن تثبيت وسائل ليزرية مساعدة أو مضخم للضوء.
يستغرق طيران الرأس الحربي المثبت على الجناح مدة 1.2 ثانية فقط لمسافة 300 متر لإصابة الهدف بشكل موثوق. ويمكن إطلاق السلاح من غرف محاطة بجدران. وأقصى مدة فعالة للسلاح الذي يزن 8.9 كلغ فحسب هو 400 م. ويبلغ طوله سلاح متر واحد، وهو سهل الإستعمال، وله آثار إطلاق خفيفة من حيث الدخان أو صوت الانفجار على الرامي.
ثمة جانب آخر تحتاج إليه القوات المسلحة في حروب المناطق العمرانية أو مهام العمليات العسكرية في المناطق الحضرية مرة تلو الأخرى، وهو توافر ذخيرة مضادة للمنشآت لضرب المباني الأصغر حجماً في الأماكن العمرانية أو تحصينات أكياس الرمل.
كان هذا الأمر ممكن التنفيذ حتى الآن بواسطة أنظمة أسلحة بسبطانات من نوع المدفعية، حيث تعتبر ضربات المدفعية مقيدة في المناطق المبنية نظراً للأضرار المرافقة التي تحدثها. وقد طورت شركة Dynamit Nobel Defence ذخيرة مضادة للمنشآت عيار 90 ملم عالية الكفاءة للتغلب على الأهداف العمرانية المحددة، بناء على سلاح المشاة RGW90 وقد تم تسمية سلاح المشاة الجديد ضد المنشآت RGW90 - AS، وتم تصميمه كسلاح يستخدم لمرة واحدة لمحاربة الأهداف المحصنة والعمرانية والمباني التي يسيطر عليها القناصون أو رماة الأسلحة المضادة للدروع.
ومن DND أيضا السلاح المضاد للدروع Panzerfaust 3 (Pzf3) الذي يطلق من على الكتف من قبل جندي واحد ومن أماكن مغلقة ويمكن إستعمال القاذف المجهز بمنظار متطور مرة أخرى. هذا السلاح فعال ضد الأهداف المتحركة حتى مسافة 600 متر. وأيضاBunkerfaust (BKF) وهو مماثل ل Panzerfaust 3 إنما بإمكانه إختراق ضعف سماكة التصفيح وعن مسافة 600 متر.
كلام صورة رقم 49: القاذف المضاد للدروع Panzerfaust Pzf3
وDND مشهورة أيضا بمنصات الأسلحة والأبراج التي يمكن التحكم بها عن بعد Remote Control Weapon Station مثل FeWas 80 و FeWas 120 المصممة لكي يدمج بها الأجهزة البصرية والأجهزة الليزرية لتحديد المسافات. وكذلك نظم حماية العربات من الأسلحة المضادة للدروع الأيجابية والسلبية Passive & Reactive.

Raytheon
سيشهد الطابق الثاني في جناح Raytheon في المعرض عددا من تطبيقات القيادة والسيطرة وحلول المهمات C5I لتقديم صورة موحدة يمكن تطبيقها على صعيد القوات المسلحة و التسلسل القيادي وفي التحالفات الدولية. وقد أكد نائب الرئيس Steve Dumont أن Raytheon أنها الوحيدة القادرة على ربط المستشعرات الجديدة والحديثة ونظم الأسلحة ضمن البيئة الدفاعية لأي بلد. من هنا فإن الهندسة السيبرانية المرنة Cyber - Resilient Command & Control التي تقدمها Raytheon قادرة على حماية البيانات ضد أي خرق.
حازت Raytheon على عقد من البحرية الأميركية لدعم الأسلحة المضادة للصواريخ والمدافع الموجهة ضد السفن البحرية أي Close - In Weapon System (CIWS) مثل Phalanx و SeaRAM. وكذلك تمت الموافقة على بيع المملكة العربية السعودية وتايوان و كندا وبريطانيا وكوريا الجنوبية والبرتغال واليونان مما سيرفع قيمة الصفقات إلى 398 مليون دولار.
كلام صورة رقم 50: الرشاش Phalanx الذي يركب على المراكب البحرية للقتال القريب.
كذلك وافقت وزارة الدفاع الأميركية على بيع بعض الحلفاء الصاروخ SM - 6 الذي يؤمن حاليا الحماية على مسافات بعيدة للسفن الأميركية ضد الأهداف الجوية من طائرات وطوافات وطائرات مسيرة عن بعد وكذلك ضد الصواريخ العابرة والصواريخ البالستية في المرحلة الأخيرة من طيرانها وقد تم اختباره مؤخرا بنجاح ضد الأهداف السطحية في البحر وقد سلم منه حتى تاريخه 300 صاروخ. وقد تمت تجربة هذا النظام بإطلاق صاروخين من على متن USS John Paul Jones اعترضا صاروخا بالستيا متوسط المدى وهو سيكمل قدراته العملانية Final Operating Capability بعد أن اجتاز الإختبارات الأولى في العام 2016وسيدمج بنظام Aegis.
حاز نظام تشفير الإتصالات Encryptor LLC 7M على شهادة الكفاءة من وكالة الأمن القومي National Security Agency من أجل حماية المعلومات السرية في البحر والجو والبر على رابط النظم الراديوية التكتية Link 22. لقد تم تطوير هذا النظام من أجل حلف الناتو NATO وهو يضم شركاء دوليين مثل كندا و فرنسا و ألملنيا و إيطاليا و إسبانيا والمملكة المتحدة وتتوقع Raytheon أن يتم اعتماده من 30 بلد حليف.
كلام صورة رقم 51 : تجربة الصاروخ AMRAAM من RAYTHEON.
ستقوم Raytheon بتحديث نظام صواريخ Patriot Integrated Air and Missile Defense System لبلد لم يتم ذكر إسمه وسيتم تحديث هذا النظام إلى أحدث ما تم التوصل إليه Configuration 3+ التي تسمح باستعمال PAC 3 Missile Segment Enhancement interceptor وتعزز قدراته لتدمير الصواريخ البالستية التكتية. وفي هذا الصدد صرح السيد Ralph Acaba: إن صواريخ باتريوت تنقذ الأرواح وأصدقائنا يواجهون أطارا حقيقية لذلك فإن ترقية تجعلهم يستمرون بحماية المدنيين والعسكريين والبنية التحتية.
ومن المنتجات غير الصاروخية لدى Raytheon نظام جديد لكشف العبوات الناسفة GroundEye IED detection System الذي تم تركيبه على عربة يمكن توجيهها عن بعد Milrem THeMIS مزود بجهاز اتشعار ليزري يمكنه كشف المواد المدفونة تحت الأرض وتحليلها.

Dassault - RAFALE
إن مهمات الإستطلاع الجوي فوق البحر تقتصر على ثلاثة أهداف وهي الحرب ضد الغواصات Anti-Submarine Warfare ASW والحرب ضد السفن السطحية Anti-Surface Warfare ASuW و مهمات الإستخبارات والمراقبة والإستطلاع ISR تؤدي إلى تقدير الوضع بالتفتيش و التعرف و تحديد وملاحقة واعتراض الأهداف.
ومن هذه الطائرات Atlantic 2 التي تستطيع العمل من 8 إلى 14 ساعة متواصلة ورمي السونارات في البحر Sonobuoys لكشف الغواصات بالإضافة إلى رادار Searchmaster بعيد المدى يتميز بأنه يحدد الأهداف ويلاحقها أوتوماتيكيا ويستطيع التعرف على الأهداف Target Recognition. أما الكاميرا المزودة بها هذه الطائرة فبإمكانها كشف الأهداف وتحديد موقعها وملاحقتها وملاحقة تصرفات العناصر الموجودة على المراكب بصورة دقيقة Highly detailed view of targets. ومن ميزة هذه الطائرة أنها تحمل أسلحة منها طوربيدات و قنابل و صواريخ جو - سطح. ستخضع هذه الطائرة إلى تحسينات كثيرة في المستقبل القريب. ومن طائرات المراقبة والإستطلاع البحري التي عرضت على مدرج المطار Falcon 50 Marine وهي من انتاج DASSAULT.
كلام صورة رقم 52: طائرة الإستطلاع البحري Atlantic 2
عبر العقود الأخيرة لعب سلاح الطيران دورا فاعلا في كافة الأزمات والحروب التي خيضت من جزر الفولكلند إلى الخليج العربي ومن البوسنة إلى كوسوفو ومن أفغانستان إلى ليبيا ومؤخرا ما يجري في مالي وأفريقيا الوسطى والعراق وسوريا. ففي الحرب الحديثة إن السيطرة الجوية من اليوم الأول تحدد مجريات الحرب وفي النهاية من سيكون الرابح فيها.
في هذا السياق تعتبر المقاتلة RAFALE مع قدراتها التي سميت OMNIROLE الجواب الصحيح للدول كونها تلبي احتياجاتهم ومتطلباتهم لتنفيذ مهمات وأدوار كثيرة بأقل عدد من الطائرات فهي تقوم بمهمات الرد السريع، الدفاع الجوي، السيطرة على الأجواء، تنفيذ المهمات البعيدة والغارات في العمق، الدعم الأرضي للقوات البرية، مهمات الإستطلاع والردع النووي. هذا ما تقوم به مقاتلات RAFALE C ذات المقعد الواحد و RAFALE B ذات المقعدين والتابعتين لسلاح الطيران وRAFALE M التابعة للبحرية.
إن الدروس التي تم الإستفادة منها خلال الحروب التي أستعمل فيها الطيران يمكن تلخيصها بأربعة بنود: Versatility أي التنوع والقدرة على تنفيذ عدة أنواع من المهمات بنظام واحد. و Interoperability أي إمكانية القيام بمهمات مع الحلفاء باستخدام مفاهيم موحدة و Flexibility أي المرونة وذلك بتنفيذ مهمات متنوعة بطلعة جوية واحدة قدرات Omnirole وأخيرا Survivability أي القدرة على البقاء في بيئة معادية باستعمال التخفي وأساليب الحرب الإلكترونية. إن مقاتلة Rafale Omnirole تلبي كافة هذه المميزات.
كلام صورة رقم 53 : المقاتلة RAFALE
لقد تم التوقيع مع الهند على بيعها 36 مقاتلة RAFALE وكانت مصر وقطر قد طلبت في العام 2015 كل منهما 24 طائرة. أما الطائرات التي تم تسليمها فهي 6 لفرنسا و 3 لمصر في العام 2016 و 5 لفرنسا و 3 لمصر في العام 2015. وكان سلاح البحرية الفرنسية قد استلم 2 Rafale - F3. وحتى نهاية العام 2016 يوجد طلبيات ب 110 طائرة 32 لفرنسا و 78 للتصدير وستعلن Dassault في في 8 شباط/مارس 2017 تقريرا كاملا عن المبيعات.

ECA
إن التحديات في قطاع الدفاع والأمن دعت شركة ECA إلى ابتكار الحلول المبتكرة في البحر والبر والجو وهي منذ 60 سنة، وقد احتفلت بعيدها الثمانين العام الماضي تقوم بتصميم وصنع النظم الروبوتية في العالم لدعم الأمن الداخلي، القوات الخاصة والقوات البحرية والبرية والجوية حول العالم. وفي هذا المجال عرضت مؤخرا نظام UMIS MCM المضاد للألغام والمسير عن بعد هو النظام الجديد من ECA الذي يستعمل روبوتات تحت وفوق الماء تعمل وفق نظم قيادة وسيطرة متقدمة. زودت ECA هذا النظام الجديد والذي سيجعل النظم التقليدية قديمة العهد والطراز إلى أول زبون في العام 2016 وهو بنفس الوقت يتمتع بالكثير من القدرات كونه أسرع في تنفيذ المهمات وفعال أكثر وآمن كون العنصر الإنساني الذي يشغله يبقى بعيدا عن الخطر.
إن هذا النظام ينشرAutonomous Underwater vehicles AUV التي تحمل السونار وUnmanned Surface Vessels USV التي تقوم بتحديد الألغام وإزالتها بعيدا عن السفينة الأم التي تبقى في بقعة آمنة كون بصمته المغناطيسية Magnetic Signature يمكن أن يعرضها للخطر.
اختارت شركة Ifremer شركة ECA Group لتطوير آلية تحمائية اوتوماتية تصل الى عمق ٦٠٠٠ متر. انشأت Ifremer تحالف CORAL التعاون في مجال الروبوتات الساحلية لتسهيل تطوير المشروع مع شركاء صناعيين محددين.
يستعمل نظام UMIS SEASCAN MK2 من أجل التعرف وتحديد الأهداف و K- STER C لنزع وإزالة الألغام ويمكنه العمل مع A9-M AUV أو A18-M AUV المزودة بأجهزة وبيانات التعرف على الأهداف Target Rcognition Automatic للتقليل من مدة المهمة.
ستعمل Eca على تزويد البرنامج MMCM الذي ينفذ بين البحرية الفرنسية والبحرية الملكية البريطانية بإشراف من OCCAR بستة UAV Underwater Mine Countermeasure التي تنفذ بلإشتراك مع Thales و BAE Systems.
كلام صورة رقم 55: النظامين H 300 MK2 و IT 180 من ECA
هو نظام خفيف الوزن يعمل بإسقلالية SeaScan MK2 يعمل بإسقلالية Self propelled ROV مخصص لمهمات التفتيش ويتميز بقدرات فريدة من حيث الثبات في البحر الهائج ويمكن نشره من كثير من المنصات ومجهز بمستشعرات وكاميرافيديو متحركة عالي الدقة ويسي بواسطة سلك فايبر أوبتيك Fiber Optic.
K-STER C نظام خفيف الوزن مسير عن بعد لإزالة الألغام ويعمل بطريقة التسديد على الهدف وإطلاق حشوة متفجرة لتعطيل الألغام ويتميز بالثبات في البحر الهائج.
البرنامج Espadon الذي اشتركت فيه كل من DGA و DCNS و Thales كلف شركة ECA لتكون مسؤولة عن كل الأعمال الروبوتية في البرنامج الذي يهدف الى استعمال المركبات غير المأهولة في عمليات إزالة الألغام Système de Lutte Anti-Mines Futur SLAMF وبذلك يمكن درىء الأخطار التي يمكن أن يتعرض لها العناصر في تلك العمليات. وبهذا الهدف استعملت ECA المركبة الآلية المسيرة تحت الماء A27 و A18-T inspection AUV.
تعمل ECA حاليا على المشروع الأوروبي الذي يتعلق بالمركبات غير المأهولة المسيرة تحت الماء والذي يهدف إلى الإستفادة القصوى من AUV و ROV و USV Smart and Networking Underwater Robots in Cooperation Meshes SWARMs وهو مشروع كبير تم إطلاقه العام 2015 ويشترك فيه 35 فريقا من 10 بلدان أوروبية. وفي هذا الصدد وبناء لخبرتها الطويلة في هذا المجال استعملت الشركة غواصتها A9.
شركة ECA رائدة عالميا في صناعة الروبوت والنظم المسيرة تحت الماء Subsea وهي تسعى دائما نحو المستقبل بدراسة نماذج جديدة من المركبات المسيرة تلبي طلبات ومهمات العام2020 في القطاعات البحرية كتصوير أعماق البحار حتى عمق 6000 متر والمساعدة في إزالة ألغام مخلفات الحروب السابقة Cols Bleus.
الهدف الأساسي للشركة في عمليات إزالة الألغام هي إبقاء العناصر المشتركة بعيدة عن الأخطار لذلك تقوم مركباتها بكافة المهمات المطلوبة من حيث تحديد وتصنيف وتفجير الألغام عن بعد. أما فيما خص المراقبة وجمع المعلومات في الوقت الحقيقي وهو شيء مهم بالنسبة للقوات البحرية فتقوم هذه الروبوتات برسم ثلاثي الأبعاد 3D لمسرح العمليات البحرية. بالإضافة إلى ذلك تقوم هذه المركبات بمهمات البحث والإنقاذ S&R والتقليل من البصمة المغناطيسية Magnetic signature reduction التي تخفف من إمكانية العدو الكشف عن مواقع الصديق.

CAE
إن الظروف الذي يعيشها العالم والتي تتطلب تدخلا عسكريا في بعض المناطق من العالم مع محدودية القوى المتوفرة والميزانيات الضئيلة دعت الكثير من الجيوش إلى تغيير نمط التدريب والإتجاه نحو نظم وحلول جديدة تقدمها CAE للكثير من البحريات في العالم كونها تستعمل طريقة Live - virtual - constructive (LVC).
ستقوم CAE بتصميم وتطوير مركز تدريب بحري شامل Naval Training Centre (NTC) في الإمارات العربية المتحدة UAE سيكون مركزه في طويلة مع مخططات مستقبلية لربط مواقع موجودة ولكن موزعة في الإمارات من بينها المراكب الحربية في البحر أوعلى الشاطىء. إن الهدف من بناء هذا المركز هو التدريب بواسطة المشبهات على كافة الأعمال التي تجري على هذه المراكب وعلى طائرات الإستطلاع البحري لتأهيل الأفراد والطواقم والقادة والتدريب الجماعي. وفي هذه الصدد تم تأسيس CAE Maritime Middle East للعمل كمتعهد أول ولإدارة البرنامج في أبو ظبي بالتعاون مع Babcock. سيكون لهذا المركز فوائد كثيرة كونه مركز متكامل للتدريب البحري ويؤمن بيئة تعليم متكاملة والإستعمال الكامل للموارد, كل ذلك بمساعدة طاقم تدريب خبير في هذا المجال.
كلام صورة رقم 56: صورة لمركز التدريب البحري NTC في الإمارات.
وبتاريخ 17 كانون الثاني/يناير من هذا العام أكدت CAE انها قد حازت على عقود بمبلغ 175 مليون دولار كندي لتزويد مشبهات جديدة وترقية مشبهات مستعملة ودعم تدريب لزبائن حول العالم. ومن بين هذه العقود برنامج تدريب الطيارين الفرنسيين و تزويد Airbus Defence & Space بمشبهات تدريب حديثة على C295 لمركزها في Seville - Spain وكذلك ترقية مشبهات والدعم في مجال التدريب للقوات البحرية في الولايات المتحدة الأميركية وأستراليا على MH - 60 Seahawk.
في شهر كانون الأول/ديسمبر من العام الماضي أصبح المركز CAE GESI الذي أعيد تأهيله وترقية مشبهاته لتدريب ضباط الأركان والقادة في النمسا جاهزا للعمل. إن هذا المركز يدرب القادة على قيادة المعركة وأخذ القرارات في بيئات الحرب وفي سيناريوهات معقدة وفي ظروف مختلفة.
كلام صورة رقم 57: التدريب البحري على المشبهات.
إن CAE هي الوحيدة القادرة على تصميم مراكز تدريب للقوات البحرية على المشبهات بحيث تكون مستعدة لتنفيذ مهماتهما على أكمل وجه كون لديها الخبرة والتجربة والمعرفة والأدوات والقدرات. لذلك فهي قامت بالإضافة إلى مركز التدريب في الإمارات NTC بإنشاء مركز تدريب للبحرية السويدية Naval Warfare Training System (NWTS) يتضمن تدريبا على المشبهات وأجهزة للتدريب على لعبة الحرب War Game في مجالات الدفاع جوي anti-air warfare ( AAW) و الحرب البحرية anti-surface warfare (ASuW) و الحرب ضد الغواصات anti-submarine warfare (ASW) والحرب ضد الألغام mine warfare (MW) وعمليات البحث والإنقاذ search & rescue (SAR).

OSHKOSH
بعد نجاحها في الحصول على عقد وزارة الدفاع الأميركية لبناء الجيل الجديد من العربات الخفيفة التي ستستبدل عربات HMMWV من AM General تقوم شركة Oshkosh بعرض عرباتها الجديدة التي صممت على أفكار ومرتكزات جديدة تحسن من أدائها وفي حمايتها للعناصر والطاقم بداخلها. تعتقد OSHKOSH أن القوات المقاتلة لا تستطيع مواجهة التهديدات الحديثة غير المتكافئة اعتمادا على استخدام الدروع فقط, فكثافة الدروع تجعل المركبة أكثر بطئا وأقل حركة عند المناورة، لاسيما فوق الطرق الوعرة وغير الممهدة، لذلك فإن عربتها المضادة للألغام والكمائن Mine-Resistant Ambush-Protected - MRAP والعربة الصالحة للسير فوق كافة أنواع التضاريس All - Terrain Vehicle M - ATV - التي أثبتت قوتها القتالية في المعارك ومسارح العمليات - والجيل الجديد من العربات الخفيفة والعربة التكتيكية الخفيفة المشتركة Joint Light Tactical Vehicle - JLTV كلها منتجات جاءت لتكسر كل القوالب التقليدية عن طريق تأمين أعلى مستويات الحماية وأكبر قدر من خفة حركة العربة فوق الطرق الوعرة مقارنة بمثيلاتها.
كلام صورة رقم 58 : M - ATV Special Forces
يأتي النظام 1080Coreلحماية أطقم العربات ويجمع بين أقوى الدروع والتصميمات الهندسية بغرض زيادة قدرة المركبة على التحمل و منح العربة أفضل قدرة في فئتها على إجراء المناورات اللازمة. والنظام المذكور عبارة عن نظام مركزي يعتمد على مفهوم شامل من حيث التصميم والاختبار اللذين يعملان معا بصورة منسجمة من أجل حماية أطقم العربات وزيادة درجة الاستعداد إلى أعلى معدل.
ويمنح النظام 1080Mobility Coreالجنود مميزات فريدة من حيث خفة الحركة والقدرة على المناورة اللازمتين في ساحات العمليات المحفوفة بالمخاطر الشديدة. ولا تتحقق سرعة المركبة التي تساهم في إنقاذ الأرواح فوق الطرق الوعرة وغير الممهدة بالاعتماد فقط على تجهيزها بمحرك يمكن التحكم فيه رقميا وقادر على الموازنة بين ترشيد استهلاك الوقود وتحقيق أقصى درجة من التسارع، بل تتحقق أيضا بفضل نظام التعليق المستقل المعروف - 4TAK فالجنود لا يستطيعون الاكتفاء بمحرك صغير قليل الجهد أو نظام تعليق ثانوي محدود لا يحققان السرعة المطلوبة فوق الطرق الوعرة في مسارح العمليات المحفوفة بالمخاطر الشديدة، ولكن مع وجود النظام 1080Coreيمكن تصميم المحرك بحيث يكون قابلا للتطوير تبعا للمستجدات في ميادين القتال وقادرا على تقديم نفس المستوى من الأداء بغض النظر عن حمولة المركبة.
فالجنود الذين يعتمدون على المرونة يحتاجون إلى القدرة على أداء أي مهمة بشرط أن تكون مركبتهم التكتيكية المدولبة قادرة على تعزيز الوعي الميداني، وأن تكون مزودة بقدرات تمكنها من التغلب على العبوات الناسفة البدائية والتغلب على أجهزة التشويش على الرادار حتى يمكنهم إنجاز مهمتهم بنجاح. وتزود المركبات، المجهزة ببرج مدفع رشاش قادر على الدوران بزاوية 360 درجة وأنظمة اتصالات ونظم استشعار حديثة توفر للقادة العسكريين الوعي الميداني اللازم والقدرة على جمع المعلومات الاستخباراتية اللازمة عن أرض المعركة. أما بالنسبة إلى المهام شديدة الخطورة فمن الممكن إضافة المزيد من الصفائح والدروع بما يمنح القوات المرونة اللازمة لتعديل مواصفات المركبة تبعا لمتطلبات المهمة.
لا يقف مصطلح الحماية عند حد التصفيح. وقد استغلت شركة أوشكوش ديفنس خبرتها الطويلة في إنتاج نظام حماية أطقم المركبات المتطور 1080Core الذي يؤمن للمركبة أفضل قدر ممكن من الحماية مقارنة بمثيلاتها من المركبات الأخرى. وتحرص الشركة على زيادة قدرة المركبة على التحمل إلى أقصى حد عن طريق استخدام الدروع والزجاج المقوى والأساليب الهندسية اللازمة لعزل طاقم المركبة بعيدا عن مصدر الانفجار. ومن الجدير بالذكر أن حماية المركبة ضد التفجيرات تبدأ من أسفل المركبة نفسها، حيث يتم تصميم هيكل المركبة على شكل حرف V لإبعاد الانفجار عن مقصورة الركاب. كما تم تصميم كافة الأرضيات والمقاعد والكوابح بحيث تكون قادرة على امتصاص قوة الانفجار وعزل أعضاء الطاقم عن الجزء الأعظم لأي انفجار. أما من الخارج فتعمل صفائح الدروع والزجاج الباليستي على التصدي للمقذوفات ذوات الأعيرة الاعتيادية.
الجدير بالذكر أيضا أن المركبة التكتية الخفيفة المشتركة Joint Light Tactical Vehicle - JLTV التي أنتجتها شركة أوشكوش ديفنس تخضع حاليا للاختبارات الأخيرة المتعلقة بالحماية والأداء والاعتمادية التي تجريها وزارة الدفاع الأمريكية. وتستعد هذه المركبة للدخول في مرحلة الإنتاج المبدئي خلال الصيف الحالي. ومع وجود حوالي 10,000 مركبة تكتيكية خفيفة مشتركة (JLTV) مجهزة بنظام 1080Coreفي ميادين القتال في الوقت الراهن، تأتي خبرات القتال الحي لتضيف إلى مهندسي شركة أوشكوش مزيدا من المعرفة واستيعاب الحماية الباليستية، ومن ثم تطوير أساليب اللحام والتجميع.
تتكامل حماية العربة مع القوة القتالية لتلائم المهام ذات الطبيعة الديناميكية سريعة التغيّر. ويشمل نظام حماية الطاقم المُختبر في المعارك بمركبة Oshkosh M-ATV دروعا للحماية من المقذوفات وللحماية الشخصية ومقاعد مجهّزة تعمل على تخفيف شدة الانفجار وأرضيات محمية - وهذه الميزات لا تساعد فقط على صد الهجمات، ولكنها تتيح أيضًا لطاقم التشغيل إمكانية الرد السريع. وبالإضافة إلى الجمع بين خبرتها في مجال تصنيع العربات وإمكانيات التصميم والتكامل المميّزة لمجموعة عربات M-ATV، تقدم شركة أوشكوش أيضًا مفهوم أنظمة C4ISR القيادة والتحكم والاتصالات والحاسبات وجمع المعلومات والمراقبة والاستطلاع متعددة الإمكانات والذي يقدم أنظمة C4 مُختبرة بشكلٍ كامل ومُحكمة الإغلاق بشكل متكامل.
يمكن أن تشمل طرازات عربة M-ATV الممتدة المتخصصة للتخلص من المتفجرات (EXE) وظائف إزالة الألغام ومحطات الشحن، بالإضافة إلى باب خلفي مُنحدر لتسهيل التحميل. وبشكل آخر، تتميّز عربة M-ATV للقيادة الممتدة بكابينة خلفية واسعة يمكن تعديلها للوفاء باحتياجات عمليات القيادة والتحكم.
كلام صورة رقم 59 : M-ATV EXE من OSHKOSH
قد يستمر تزايد التعقيدات المصاحبة للتحدّيات الأمنية على الحدود في الوقت الحاضر، ولكن الشيء الثابت هو الحاجة إلى إمداد قوات الأمن بالعربات التي تتيح المرونة والقدرة على التكيّف مع متطلبات المهام كثيرة التغيّر. ومن خلال التصميم الذي يهدف إلى دمج متطلبات الحماية والأداء والحمولة وإمكانية التنقل، أثبتت عربات Oshkosh M-ATV كفاءتها في حماية الجنود من مجموعة كبيرة من التهديدات في الوقت الحاضر، مع تمتّعها بالقدرة على التكيّف مع التهديدات غير المتوقعة في المستقبل.
 
 
المواضيع الاكثر قراءة
HIGHLIGHTS
DISMOUNTED SOLDIER TECHNOLOGY

Despite a proliferation of large procurement contracts across the Middle East in relation to Main Battle Tank (MBT), Infantry Fighting Vehicles (IFVs) and Armoured Personnel Carriers (APCs), it is important for the se ...
<< read more