ABOUT US MEDIA DATA SUBSCRIPTION ARCHIVE CONTACT US INTERNATIONAL EVENTS
Feb 2017
 
  Published by Dar Assayad Arab Defence Journal
Highlights   المعلوماتية العسكرية تكنولوجيا الدفاع حول العالم العالم العربي تحديث السلاح الافتتاحية رسالة الناشر
مصنع سعودي لأجهزة إتصال
تواجه الحرب الإلكترونية
في حضور عسكري سعودي وتركي افتتحت المملكة العربية السعودية مصنعا مخصصا لإنتاج أنظمة اتصالات عسكرية قادرة على مواجهة تهديدات الحرب الإلكترونية، في خطوة تأتي في أعقاب تعرض المملكة لعدة هجمات وعمليات قرصنة، دون أن تتضح طبيعة الدور التركي في المصنع.


وبحسب وكالة الأنباء السعودية الرسمية، فقد افتتح المصنع في حضور مساعد وزير الدفاع، محمد العايش، نيابة عن الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، ووكيل وزارة الدفاع التركية لشؤون الصناعات الدفاعية، إسماعيل ديمير، وعدد من كبار المسؤولين بالمملكة.
يُنتج المصنع خمسة أنواع من أجهزة الاتصالات المعرفة برمجياً (SDRV/UHF) المختلفة الاستخدام منها جهاز الاتصال اليدوي، و جهاز الاتصال المحمول على الظهر، وجهاز الاتصال المحمول على العربة 10 واط، وكذلك جهاز الاتصال المحمول على العربة 50 واط، بالإضافة إلى جهاز الاتصال المحطة الثابتة.
تُقدر الطاقة الإنتاجية للمصنع بحوالي ألفي جهاز سنويا، صممت لتأمين مختلف أنواع الاتصالات التكتيكية، وتتميز أجهزة الاتصال المعرفة برمجيا بزيادة المقاومة ضد تهديدات الحرب الإلكترونية وذلك عن طريق توفير اتصال على نطاق عريض من الترددات 30 إلى 512 ميغا هيرتز وكذلك ببنيته الهندسية القابلة للتعديل تمكنه من دعم موجات تكتيكية مختلفة، بالإضافة إلى استخدام تقنيات متقدمة للحماية الإلكترونية على نفس المنصة، وفقا لوكالة الأنباء السعودية الرسمية.
وكانت المؤسسة العامة للصناعات العسكرية السعودية افتتحت مؤخراً عدداً من المصانع الجديدة، التي تهدف من خلالها لتحقيق رؤية الحكومة إزاء توطين وتطوير تقنيات التصنيع العسكري في المملكة.
وكانت السعودية قد تعرضت اخيرا لعملية قرصنة إلكترونية أدت إلى تدمير كومبيوترات في ست منشآت سعودية مهمة، ما يشكل عودة ظهور للسلاح الإلكتروني الأكثر ضرراً الذي شهده العالم على الإطلاق. آخر مرة، استُخدمت القرصنة في عام 2012، لتدمير 35 ألف جهاز كمبيوتر في شركة النفط السعودية أرامكو، وألقت المخابرات الأميركية اللوم على إيران في ذلك الهجوم.
كلام الصور
- جولة بعد عملية الافتتاح
السعودية تتسلم طائرات F-15SA
من المتوقع ان تتلقى القوات الجوية السعودية الملكية المجموعة الاولى من طائرات F-15SA من شركة Boeing.
درس الكونغرس الاميركي في تشرين الاول ٢٠١٠ طلب السعودية لشراء ٨٤ طائرة من نوع F-15SAوتطوير ٧٠ طائرة اخرى من اسطول طائرات F-15S الحالي بقيمة ٤٣٢.٢٩ مليار دولار كما اعلن وزير الدفاع الاميركي Ashton Carter عن هذه الطلبية في المؤتمر السنوي للمؤسسة الدولية للدراسات الاستراتيجية في المنامة في البحرين.
تشمل الطلبية ١٧٠رادار AESA من نوع APG-63 (v) 3، ١٩٣ محرك F-110 - GE - 129 لتحسين الاداء، ١٠٠ مدفع M61 Vulcan، ٣٣٨ نظام تعقب مشترك مركب على الخوذة، بالاضافة الى امور اخرى من بينها ٠٠٠،١٣ قذيفة موجهة بدقة وايضا صواريخ PAVEWAY.
واكد فيصل بن فرحان آل سعود، عضو مجلس ادارة شركة طيران السلام، ورئيس استثمارات Shamal في السعودية، ان شركة Boeing واجهت بعض المشاكل في البرمجيات خلال مرحلة التطوير، وكان هناك خلافات على نوعية القدرات المدمجة في الطائرات قبل التسليم.
 
 
المواضيع الاكثر قراءة
HIGHLIGHTS
DISMOUNTED SOLDIER TECHNOLOGY

Despite a proliferation of large procurement contracts across the Middle East in relation to Main Battle Tank (MBT), Infantry Fighting Vehicles (IFVs) and Armoured Personnel Carriers (APCs), it is important for the se ...
<< read more